التخطي إلى المحتوى
ليبيا : البرلمان يقرر موقفه لن يختار رئيسا للحكومة

بدأت الجلسة التي كانت مرتقبة لبحث تشكيل حكومة جديدة وصياغة خارطة طريق للمرحلة المقبلة في ليبيا، بجدل كبير ومشادات كلامية بين النواب حول أداء حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبدالحميد الدبيبة.

إلى أن أعلن رئيس البرلمان عقيلة صالح النتيجة، وأوضح في كلمته خلال الجلسة، أن 30 من أعضاء البرلمان رفضوا مشاركة مجلس الدولة في تزكية المرشح لرئاسة الحكومة الجديدة، مقابل 20 أيدوا مشاركته فقط.

وبهذا التصويت، يتجه البرلمان إلى استبعاد حكومة الدبيبة، وتشكيل حكومة جديدة، حيث وضعت لجنة خارطة الطريق 12 شرطا لاختيار رئيسها.

كما تحدث صالح عن أحد هذه الشروط، والذي ينص على ضرورة أن يتقدم لمنصب رئيس الحكومة من استقال من قبل الترشح بمدة معينة، في حين عارض المجلس الأعلى للدولة، هذا التحرّك البرلماني للإطاحة بالدبيبة.

إلى ذلك، أكد مجلس النواب الليبي أن المشاورات مع مجلس الدولة مستمرة بشأن إجراء الانتخابات.

وأكدّ رئيس المجلس الأعلى خالد المشري، دعمه لاستمرار الحكومة الوطنية في أداء مهامها رافضاً مساعي تغيير السلطة التنفيذية.

وشدد على أن أي تعديل على السلطة الحالية يجب أن يتم وفقا للإعلان الدستوري وخارطة الطريق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *