التخطي إلى المحتوى
غضب روسي على مزاعم أمريكية حول موعد "غزو" أوكرانيا

أعلنت السفارة الروسية بواشنطن غضبها من تصريحات البيت الأبيض بشأن توقيت “غزو” روسيا لأراضي أوكرانيا، بالمعلومات المضللة، واعتبرتها بمثابة ضغط إعلامي.

وأوضحت السفارة الروسية إلى أن السلطات الأمريكية أخذت “توصف بالتفصيل سيناريوهات مثل هذه الاستفزازات، وتحدد تواريخ البدء النهائي لمثل هذه العمليات”، دون تقديم أي دليل.

 

وذكرت السفارة أن تقديم الموضوع بهذا الشكل “يؤكد الضغط الإعلامي المستمر” على روسيا، وبتكرار نفس السيناريو: يتم “ضخ السيناريوهات وتكرارها مرات عديدة في وسائل الإعلام، لتتحول في النهاية إلى أخبار رئيسية”. 

البيت الأبيض يتوقع “اجتياح” روسيا لأوكرانيا في القريب العاجل

ودعت السفارة، السلطات الأمريكية إلى العمل المفصل بشأن الضمانات الأمنية على أساس مسودة المعاهدات التي اقترحتها روسيا، وأكدت أن “موسكو تؤيد الحلول الدبلوماسية لجميع المشاكل الدولية”.

 

وفي وقت سابق، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي، دون تقديم أي دليل، إن الولايات المتحدة “حددت” توقيت “الغزو” الروسي لأوكرانيا. ووفقا لها، قد تختلق موسكو الذريعة الضرورية لمثل هذه الأعمال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.