التخطي إلى المحتوى
الفصائل تصل إلى الجزائر اليوم لعقد لقاء جامع للمصالحة

الجزائر/ المشرق نيوز/

تصل الفصائل الفلسطينية اليوم السبت إلى الجزائر تلبية لدعوة الرئيس عبد المجيد تبون لعقد لقاء جامع للكل الفلسطيني لتوحيده وإنهاء الانقسام الداخلي المتواصل منذ 15 عاماً.

وأفادت الصحيفة الجزائرية، بأن هدف الفصائل الفلسطينية بالذهاب إلى الجزائر هو التباحث مع المسؤولين بشأن دعوة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لـ” استضافة مؤتمر “جامع” للفصائل الفلسطينية “، وهي المبادرة التي رحبت بها جميع الفصائل.

ونقلت مصادر للشروق، أن ضيف الجزائر الأول سيكون وفد حركة فتح والذي يقوده عضو المجلس الثوري للحركة عزام الأحمد بمعية عضو اللجنة المركزية محمد المدني ودلال سلامة، على أن يتبع الحضور بوفد من حركة “ حماس ” منتصف الشهر، ثم الجبهة الشعبية فالجبهة الديمقراطية، وآخر الوفود التي تصل الجزائر ستكون حركة الجهاد الإسلامي نهاية الشهر. وفق الصحيفة

ووفق الصحيفة، فإن الجزائر لم “تتدخل في تحديد الأسماء التي تمثل كل فصيل فلسطيني، وتركت الأمر لها لتوكل من تراه الأجدر بهذه المهمة”.

وفي ذات السياق، نقلت قناة “الميادين”، عن مصادر في القيادات الفلسطينية، أن الأمين العام لـ”لجبهة الشعبية- القيادة العامة” الدكتور طلال ناجي، سيصل إلى “الجزائر في الـ20 من الشهر الجاري، لإجراء محادثات مع الفريق الجزائري، المكلّف بملف المؤتمر الفلسطيني الجامع، على أن تكون له سلسلة لقاءات مع مسؤولين وقيادات جزائرية”.

وأبرزت أنّ “ناجي سيجتمع مع بقية قيادات الفصائل، في جولة أولى سيكون الهدف منها سماع أراء ومواقف الفصائل الخمسة، قبل الوصول إلى “المؤتمر الجامع” الذي يُنتظر أن يكون بإشراف مباشر من الرئيس عبد المجيد تبون”.

أما الموقع الإخباري “رأي اليوم”، فقال إن “الوفود لن تأتي إلى الجزائر مجتمعة، إنما سيحضر كل وفد لوحده أولا وبشكل منفصل، وترغب الجزائر بالاستماع إلى كل فصيل فلسطيني على حده وسماع وجهة نظره وتصوراته، على أن تحدد الخطوة التالية في ضوء النتائج”.

وفي السادس ديسمبر الماضي، أعلن الرئيس عبد المجيد تبون، الإثنين، خلال الزيارة التي أجراها الزيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس للجزائر، عن استضافة “الجزائر مؤتمر جامع للفصائل الفلسطينية قريبا”.

وغداة إعلان الرئيس تبون عن المبادرة الجزائرية، رحبت القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة ، باعتزام الجزائر استضافة مؤتمر حوار وطني للفصائل الفلسطينية، وقالت اللجنة: “نرحب بإعلان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون لاستضافة حوار وطني فلسطيني يهدف إلى إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *