التخطي إلى المحتوى
رغم التحريات واعترافات المتهم.. محامي أسرة الحضري: شدوى لم تتشاجر

أعربت أسرة الكابتن عصام الحضري، عن إستيائها الشديد، من الأخبار المتداولة في بعض المواقع الإخبارية، بشأن إصابة شدوى عصام الحضري، في مشاجرة، مع موظف أمن بكومباوند بمدينة الشيخ زايد.

وأوضح أشرف عبدالعزيز، محامي الكابتن عصام الحضري وأسرته عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» أن ما يتم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي عن إصابة شدوى عصام الحضري، بسبب مشاجرة مع موظف أمن بكومباوند بمدينة الشيخ زايد، عار تمامًا من الصحة، والحقيقة أنها لم تتدخل في المشاجرة من قريب أو بعيد، وأنها كانت موجودة صدفة في صيدلية، بموقع الحادثة، وسيارتها بمكان المشاجرة، مما أدى لتحطيمها.

وتابع محامي الأسرة، أن شدوى الحضري، حررت فقط محضر إتلاف لسيارتها أثناء المشاجرة، ولكنها لما تتعرض إلى أي إصابات ولم تتدخل في المشاجرة.

وأكد «عبدالعزيز» أنه وجب التنبيه بعدم نشر أخبار دون التحقق من صحتها، وطالب المواقع الإخبارية بعد تداول الخبر المغلوط، والتحقق دائمًا من دقة الخبر من مصدرها وإحترام الحق في الخصوصية وحرمة الحياة الخاصة.

ومن جانب أخر تباشر جهات التحقيق في الشيخ زايد، اليوم الجمعة، التحقيق مع فرد أمن بأحد الكمباوندات في الشيخ زايد، لاتهامه بالتعدي على شدوى ابنة عصام الحضري، مدرب حراس المرمى في المنتخب المصري الأول لكرة القدم، إثر مشاجرة.

وقال فرد الأمن، في التحقيقات الأولية، إن ابنة الحضري كان رفقتها اثنين من أصدقائها بسياراتهم، ودارت بينهم مشادة كلامية ثم اعتدى عليهم بالضرب محدثًا تلفيات في زجاج سياراتهم.

وتحفظت جهات التحقيقات على كاميرات المراقبة، وطلبت تحريات أجهزة الأمن لكشف ملابسات الواقعة.

وأشارت التحقيقات إلى أن ابنة عصام الحضري كانت برفقة صديقيها وقت حدوث المشاجرة، وأنهم كانوا يستعدون للسهر في أحد الكافيهات، وأثناء ركن سياراتهم حدثت مشادة كلامية مع فرد أمني مكلف بأعمال الحراسة في كمباوند، وتطورت الأمور بينهما إلى التشابك بالأيدي، ونتج عن ذلك إصابة أحد أصدقاء ابنة الحضري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *