التخطي إلى المحتوى
عصام الشوالي يوجه رسالة نارية للكاف بعد أزمة مباراة تونس ومالي

وجه الإعلامي التونسي عصام الشوالي رسالة نارية لمسؤولي الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف»، متهما إياهم بمحاربة المنتخبات العربية في بطولة كأس أمم أفريقيا، بعد عدد من الأزمات أبرزها مباراة منتخبي تونس ومالي أمس الأربعاء.

وكان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم اعتمد فوز منتخب مالي على نظيره التونسي بهدف، مع عدم اعتبار نسور قرطاج منسحبين، بعد الأزمة التي كان بطلها الحكم الزامبي جياني سيكازوي.

وكان سيكازوي أنهى مباراة تونس ومالي في الجولة الافتتاحية للمجموعة السادسة قبل موعدها الرسمي، ليحتج لاعبو الفريق العربي الذين كانوا متأخرين في النتيجة.

وطلب مسؤولو كاف من لاعبي تونس العودة إلى أرض الملعب لاستكمال ما تبقى من دقائق، إلا أن الجانب التونسي رفض وتمسك بحقه في إعادة المباراة.

وكتب عصام الشوالي، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» اليوم الخميس « خرج القرار، كان منتظرا، الكاف حب يقصي تونس، لكن رجالها وأشقائها ضربوا على الطاولة، لن أقول ظلمنا فالدقائق المضافة لن تغير شيء، ولكن سيادة القانون لابد أن تسود، المسألة مسألة مبدأ، مالي ربحت تستحق، لم نكن في يومنا، يلزمنا نسيان الأمر والتركيز في المباراة الثانية».

وأضاف الشوالي «ماما أفريكا في نكتة جديدة، البطولة أخذت أبعاد أخرى وتصريحات روجيه ميلا على الشمال الأفريقي تثير الشكوك، ومهمة العرب صعبة وسيبذلون كل ما في الاستطاعة لإقصاء المنتخبات العربية».

وواصل المعلق الشهير «شطحات الكاف لن تنسينا أننا أفارقة وننتمي للقارة، عدم توفر حافلة للجزائر مع ما حدث في الندوة الصحفية مع ياسين بونو، ما حصل مع موريتانيا بعزف نشيدها القديم، على آلاف الحضور في ليمبي فقط سيكازوي ضربته الشمس. على فكرة يا موتسيبي، مازال ما تخلقش اللي يغور علينا».

وتشهد بطولة كأس أمم أفريقيا 2021 عددا من السلبيات من الناحية التنظيمية، ما أثار الجدل في الأوساط الكروية حول العالم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *