التخطي إلى المحتوى
لايبزيج ضد مانشستر سيتي.. 3 أشياء لا تفوتك في مواجهة ختام مجموعات دوري أبطال أوروبا

سيستضيف لايبزيج فريق مانشستر سيتي على ملعب ريد بول أرينا في المباراة النهائية للمجموعة في دوري أبطال أوروبا 2021-22. في حين أن فريق سكاي بلوز قد ضمن بالفعل مكانًا في دور الـ 16 بصفته الفائز بالمجموعة، إلا أن فريق لايبزيج يتطلع إلى تسجيل الدخول في الدوري الأوروبي.

يأتي الفريقان إلى هذه المباراة بعد تباين حظوظهما في الدوري بداية الاسبوع. وخسر لايبزج 2-1 أمام يونيون برلين وهي الهزيمة الثالثة على التوالي في الدوري.

وفي الوقت نفسه، صعد السيتي إلى صدارة جدول الدوري الإنجليزي الممتاز بعد فوزه على واتفورد 3-1.

فريق بيب جوارديولا هو المُرشح للفوز على لايبزيج. لكنهم لن يأخذوا مضيفهم بسهولة، بالنظر إلى أدائهم في لقائهم الأول في سبتمبر، والذي خسره لايبزيج 3-6.

وترصد صحيفة «المصري اليوم» ثلاثة أشياء يجب الانتباه إليها في مواجهة لايبزيج ومانشستر سيتي:

3- غزارة تهديفية

يعتبر لايبزيج ومانشستر سيتي من أكثر الفرق إنتاجًا في المجموعة الأولى، حيث سجلا 17 و13 هدفًا على التوالي في خمس مباريات حتى الآن. عندما اشتبك الفريقان في يوم افتتاح الجولة الأولى، لعبوا مباراة مثيرة، حيث شهدت تسجيل تسعة أهداف، مع فوز بلوز سكاي بنتيجة 6-3.

كان كلا الفريقين ممتعًا حقًا لمشاهدة هذا الموسم، حيث يعرضان نوعًا من كرة القدم الهجومية المُخيفة التي أنتجت حركة عالية. بالنظر إلى العدد الهائل من المواهب الهجومية في كلا المعسكرين.

2- آمال لايبزج في الدوري الأوروبي على المحك

إنه لأمر مُخيب للآمال أن نرى فريقًا موهوبًا مثل لايبزج يخرج من دور المجموعات. ولكن من بعض النواحي، كان هذا متوقعًا عند إجراء القرعة.

على الرغم من بذل قصارى جهدهم، يحتل فريق ريد بولز حاليًا المركز الثالث في المجموعة برصيد أربع نقاط فقط، ويتقدم على كلوب بروج بفارق الأهداف فقط. للتأهل إلى الدوري الأوروبي، يجب أن يكون فريق البوندسليجا مساويًا أو أفضل لنتائج بروج ضد باريس سان جيرمان.

قد يكون الباريسيون هم المرشحون. لكن فريق الأزرق والأسود لم يكن سهلًا، حيث حقق فوزًا مذهلاً في لايبزيج في الجولة الثانية بعد التعادل 1-1 مع باريس سان جيرمان.

وقد تضطر لايبزج إلى التغلب على السيتي لتأمين تحويله إلى مسابقة الدوري الأوروبي.

1- كل العيون على نكونكو

كان كريستوفر نكونكو نجم حملة لايبزيج. لقد سجل سبعة أهداف في خمس مباريات، بما في ذلك ثلاثية مذهلة ضد مانشستر سيتي في يوم افتتاح الجولة الأولى.

في الواقع، فقط روبرت ليفاندوفسكي وسيباستيان هالر سجلا أكثر منه في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، وأبدع نكونكو هذا الموسم، حيث أظهر نواياه الهجومية النارية ومهاراته النهائية المدمرة.

جعلت مآثره الفرق الكبرى تجلس، ويقال إن ريال مدريد أحد المُهتمين به. إذا كان هناك لاعب واحد هذا الموسم يمكنه ضم لايبزيج إلى الدوري الأوروبي هذا الموسم، فهو كريستوفر نكونكو. يجب أن يتوقع السيتي نزهة أخرى مليئة بالحيوية ضد الفرنسي في لايبزيج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *