التخطي إلى المحتوى
ماذا قالت الفصائل الفلسطينية عن عملية طولكرم ؟

غزة/ المشرق نيوز/

باركت فصائل فلسطينية اليوم الاثنين عملية الدهس التي نفذها الشاب الفلسطيني محمد نضال يونس حاجز جبارة الاحتلالي فجراً قرب مدينة طولكرم.

ونعت حماس الشهيد يونس 16 عاماً من سكان نابلس، مؤكدةً أن “عربدة الاحتلال والجرائم المستمرة بحق شعبنا، وتدنيس مقدساتنا، لن تزيد شعبنا إلا إصرارًا على المقــاومة، والعمل على استرجاع حقوقه”.

وشدد المتحدث باسم الحركة عبد اللطيف القانوع أن “جذوة المقــاومة تتصاعد وثورة شعبنا الفلسطيني لن تخمدها آلة الإجرام الإسرائيلية، ستظل حالة الاشتباك دائمة وعمليات الدهس والطعن وكل وسائل المــقاومة مشرعة ضد المحتل”.

بدورها اعتبرت حركة الجهات الإسلامي في فلسطين” ما قام به الشهـ ـيد محمد نضال يونس على حاجز جبارة هو نهج الثوار الأصيل وسبيل المـ ـقاومة الأصوب في الضفة الغربية المحتلة”.

من جهتها قالت حركة الأحرار إن “عملية طولكرم، تؤكد تجذر خيار المـ ـقاومة في قلوب وعقول أبناء شعبنا، وهي رد طبيعي على مسيرة الأعلام الاستفزازية”

إلى ذلك أكدت الجبهة الشعبية أن “‏عملية الدهس بطولكرم هو تأكيد من شبابنا المقـ ـاوم والثائر على نهج المــقاومة”.

كما اعتبرت حركة المجاهدين: “عملية الدهس صباح اليوم عمل مــقاوم متجدد يرسخ أن الثورة والانتفاضة هي وسبيل الخلاص من الاحتلال”.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *