التخطي إلى المحتوى
أوريجي رجل الأوقات الصعبة لـ ليفربول (ريمونتادا وأهداف حاسمة)

سجل البلجيكي ديفوك أوريجي هدفًا حاسمًا في مباراة أمس، ليمكن فريقه ليفربول من خطف الثلاث نقاط في الدقائق الأخيرة، أمام فريق وولفرهامبتون في معقلهم ملعب مولينيو، ليفوز الريدز بهدف مقابل لا شيء، في اطار مباريات الجولة 15 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأستطاع أوريجي إحراز الهدف في الدقيقة 95 من صناعة المصري محمد صلاح جناح الفريق، ليحتل ليفربول المركز الثاني برصيد 34 نقطة، بفارق نقطة عن النتصدر مانشستر سيتي، وذلك بعد تعثر تشيلسي وخسارته أمس امام وست هام 3-2 ليفقد الصدارة .

ودائمًا ما يظهر البديل أوريجي في الأوقات الصعبة، وينقذ الريدز بأهدافة الحاسمة، حيث انتقل للفريق عام 2015، قادمًا من نادي ليل الفرنسي، واستمر معهم بدون إضافة شيء مميز، ليخرج في إعارة لفولفوسبورغ الألماني، ثم يعود مرة أخرى ليبقى البديل الذهبي لليفربول.

ونستعرض معًا لحظات أوريجي الحاسمة العالقة في الأذهان.

ريمونتادا أمام البارسا 2019

لم يلعب أوريجي في دور المجموعات في هذه النسخة، ولكنه ظل يحل بديلًا للأدوار التالية، وفي مباراة العودة أمام برشلونة في الأنفيلد بعد خسارة الريدز في الذهاب في الكامب نو بثلاثية، استطاع اوريجي أن يحرز هدفين في هذه الملحمة أمام البارسا حيث سجل الهدف الأول والهدف الرابع والأخير ليصعد بفريقه لمباراة النهائي لملاقاه توتنهام.

نهائي دوري أبطال أوروبا أمام توتنهام 2019

استطاع محمد صلاح مهاجم ليفربول من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 2، ثم استطاع أوريجي الذي حل بديلًا أن يسجل الهدف الثاني في الدقائق الأخيرة ليحسم اللقب الغائب عن الريدز منذ عام 2005، ليتوج ليفربول للمرة السادسة بالبطولة.

هدف قاتل في إيفرتون 2018

ولم يكن حاسم فقط في دوري الأبطال، ولكن في سياق الدوري الإنجليزي، نزل بديلًا ليحول المباراة رأسًا على عقب، ويسجل هدف قاتل لليفربول في الدقيقة 95 في ديربي الميرسيسايد أمام إيفرتون، ليخطف به إنتصار غالي.

يستمر أوريجي في لعب دور البديل، ولكنه بأهدافه الحاسمة، وريمونتادا برشلونة العالقة في الأذهان، يظل هذا البلجيكي يملك مكانة خاصة في قلوب معشوقي الريدز.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *