التخطي إلى المحتوى
الصراع يتجدد بين لجنة التخطيط بالأهلي وموسيماني.. تعرف على التفاصيل

تجدد الصراع بين لجنة التخطيط بالنادى الأهلى برئاسة محسن صالح والمدرب الجنوب إفريقى بيتسو موسيمانى، المدير الفنى للفريق الكروى الأول، بعد رفض اللجنة محاولات المدير الفنى الاستغناء عن عدد من اللاعبين خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل، فضلا عن اعتراض أعضاء من اللجنة على سياسة المدير الفنى في عدم منح الفرصة للصاعدين بالفريق، والذين ظهروا بمستوى متميز خلال المباريات التي حصلوا خلالها على فرصة في المشاركة، بينهم أحمد عبدالقادر وصلاح محسن، واعترضت اللجنة على طلب المدير الفنى إعارة الثلاثى عمار حمدى وصلاح محسن وطاهر محمد طاهر.

ووفقا لمصدر مسؤول داخل القلعة الحمراء- رفض ذكر اسمه- فإن اللجنة تحفظت خلال الفترة الماضية على عدم الدفع بالثلاثى صلاح محسن وطاهر محمد طاهر وعمار حمدى، خصوصا أن اللجنة ترغب في بناء فريق جديد يتمكن من الاستمرار في البطولات خلال المرحلة المقبلة.

وأوصت لجنة التخطيط بعدم التعاقد مع لاعبين جدد خلال فترة الانتقالات الشتوية لسببين، أولهما أن مجلس الإدارة وفر كافة الإمكانيات للمدير الفنى خلال فترة الانتقالات الصيفية بالتعاقد مع لاعبين أجانب، سواء بيرسى تاو أو ميكسونى، الذي لم يثبت جدارته في المباريات التي شارك فيها وجاء بموافقة المدير الفنى، أو بالتعاقد مع لاعبين محليين لم تتم الاستفادة بهم منذ بداية الموسم سواء كريم فؤاد الظهير الأيمن أو حسام حسن المنضم من سموحة والذى لم يحصل على فرصته وطلب الرحيل هو الآخر بسبب عدم المشاركة.

وأكد المصدر لـ«المصرى اليوم» أن لجنة التخطيط تتحفظ على سياسة المدير الفنى مع اللاعبين، لكن النتائج المتميزة التي حققها الفريق خصوصا الفوز على الزمالك بخماسية تمنع أعضاء لجنة التخطيط من الكشف عن الخلافات مع موسيمانى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *