التخطي إلى المحتوى
تشييع جنازة أدهم السلحدار وسط حشود كبيرة وبحضور قيادات النادي الإسماعيلي

وسط حالة من الحزن على فراقه، ودع مئات من المشيعين الراحل الخلوق أدهم السلحدار نجم ومدرب الإسماعيلى الأسبق إلى مثواه الأخير بعد صلاة الجمعة بمسجد نادى النيل بالمنيل الذى كان شاهدا على بداية حياته الكروية وهو فى التاسعة من عمره.

أقيمت مراسم الجنازة فى مشهد مهيب بحضور لفيف من قيادات النادى الإسماعيلى على رأسهم المهندس خالد زين نائب رئيس النادى والمهندس أسامة أبو العلا والإعلامية نانسى القاضى عضوا المجلس فضلا عن عددا من قدامى اللاعبين ورموز النادى وعدد من قيادات ونجوم الاندية المختلفة فى مصر و كذلك أصدقائه وأقاربه وزملائه فى الملاعب بجانب مجموعة كبيرة من الرياضيين.

واصطف المئات من الحضور لتأمين الدعوات على روحه الكريمه التى عادت إلى خالقها وسط حالة كبيرة من الحزن وانهمرت الدموع من أعين الحضور على فراق لاعبًا ومدربا لم يختلف أحد على شهامته وأخلاقياته الرفيعة.

وكان الخلوق قد تعرض لأزمة قلبية مفاجآة بعد تسجيل فريقه هدفا قاتلا في الثواني الأخيرة، ليسقط ويتم نقله من خلال سيارة الإسعاف إلى أحد المستشفيات قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة.

ويذكر أن السلحدار ساهم فى تتويج الإسماعيلى بلقب الدوري العام موسم 90 / 91 ، وكأس مصر موسم 96 / 97.

تشييع جنازة أدهم السلحدار بالاسماعيلية
تشييع جنازة أدهم السلحدار بالاسماعيلية
تشييع جنازة أدهم السلحدار بالاسماعيلية
تشييع جنازة أدهم السلحدار بالاسماعيلية
تشييع جنازة أدهم السلحدار بالإسماعيلية
تشييع جنازة أدهم السلحدار بالإسماعيلية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *