التخطي إلى المحتوى
طلب إحاطة بشأن منح تراخيص مزاولة المهنة بنقابة المهن الرياضية لغير المتخصصين

تقدمت النائبة ولاء عبدالفتاح، عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن، بطلب الإحاطة بشأن منح تراخيص مزاولة المهنة، بنقابة المهن الرياضية لغير المتخصصين ولغير خريجي كليات التربية الرياضية .

وقالت النائبة ولاء عبدالفتاح، مقدمة طلب الإحاطة، إن مصر بها ما يقرب ٢٧ كلية التربية الرياضية سنويا تخرج الالاف من الطلاب المتخصصين في كافة التخصصات الرياضية سواء التدريس. التدريب. الادارة الرياضية. علم النفس الرياضي .التغذية. الاصابات. التأهيل الرياضي وغيرها من التخصصات الاكاديمية.

وأضافت :«يقدمون الخدمة الرياضية في كافة الهيئات والمنشأت الرياضية؛ المدارس والاندية الرياضية ومراكز الشباب والأندية الصحية ومراكز اللياقة البدنية والفنادق والمنتجات السياحية، بالإضافة إلى وجود الرياضين من لهم عمر رياضي وخبرات عملية في الملاعب .

وتابعت :«هناك علامات استفهام كبيرة حول الرخصة التي تمنحها نقابة المهن الرياضية بناء على الاشتراك في الدورة التدريبية الاساسية التي تقدمها النقابة للراغبين في مزاولة كافة المهن الرياضية ومدتها لاتجوز ٤ اسابيع بمقابل مادي. وفي النهاية يتساوي خريجي الكلية مع من اخد الدورة، لم نشهد ذلك في أي نقابة مهنية أخرى سوي نقابة المهن الرياضية فهل يحق لخريجي كلية التربيه الرياضية ان يسجل في نقابة مهنية مثل المحاميين أو العلاج الطبيعي وغيرها بالطبع لا.. لان تلك النقابات لها شروطها وتخصصها الذي يستحيل دخول غير المتخصصين لها»

وتسائلت :«فهل كل من كان لديه فورمه رياضيه يصبح مدرب ويدخل النقابه هل هذا يتساوي مع خريجي كليات التربيه الرياضيه الذين درسوا واجتهدو لمده اربع سنوات، وللاسف الشديد بسبب كثرة الدخلاء على المهن الرياضيه أصبح خريجي التربيه الرياضة والرياضيين لا يجدون فرص العمل المناسبه لهم في مجالهم لان المجال اصبح مزدحما بغير المتخصصين».

وأوضحت :«وهذه الدورة التدريبية كانت سبب في: انخفاض مستوي الاداء الرياضي نتيجة عدم التخصصية على حساب الجودة والكفاءة في الخدمة الرياضية المقدمة..انخفاض الكفاءات الرياضية وبالتالي انخفاض مستوي الخدمة الرياضية المقدمة».

وأكملت :«أين نقابة المهن الرياضية من التجاوزات التي حدثت من اشهر قليل حق خريجي اقسام علوم الصحة الرياضية تخصص اصابات رياضية وتاهيل حركي؟؟ لابد على نقابة المهن الرياضية من وضع معايير واضحة وثابته لمنح تراخيص مزاولة المهنة ثم عرضها على اللجنة».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *