التخطي إلى المحتوى
إنفانتينو: المعارضون لإقامة المونديال كل سنتين خائفون على مناصبهم

قال جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إن المعارضين لتغيير مواعيد إقامة نهائيات كأس العالم للعبة الشعبية يخشون من التغيير ويرغبون في الحفاظ على امتيازاتهم ومناصبهم.

وفي إشارة غير صريحة إلى مسؤولي اللعبة في أوروبا وأمريكا الجنوبية عارضوا خطة إقامة النهائيات العالمية كل عامين بدلا من أربعة أعوام قال إنفانتينو إن هؤلاء لا يريدون أي تغيير لأنهم يتربعون على قمة اللعبة ويرغبون في الاستمرار.

وجاءت تصريحات إنفانتينو خلال الجمعية العمومية للاتحاد الافريقي لكرة القدم المنعقدة في القاهرة والتي يتوقع خلالها إعلان الاتحاد القاري عن تأييد المقترحات الجديدة بإقامة النهائيات كل عامين.

وأشار إنفانتينو إلى أنه سيستمر في المشاورات واستطلاع الآراء حول الخطط الجديدة لكنه لم يحدد إطارا زمنيا للتنفيذ.

وقال مسؤول الفيفا الأول أيضا إن كبار مسؤولي اللعبة لا يريدون أي تغييرات «خوفا من تعرض مناصبهم لأي مخاطر.. ونحن نقدر ونحترم ذلك.. لكن في الوقت نفسه لا يمكننا إغلاق الباب ولابد من الإبقاء عليه مفتوحا.

وأضاف إنفانتينو «علينا توفير المزيد من الفرص لكرة القدم على المستوى العالمي ومنح الكرة الافريقية فرصة للانطلاق على الساحة العالمية.

وقال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) إن المقترحات الجديدة «سيكون لها تأثير معاكس على التوازن بين البطولات المحلية والإقليمية والقارية والدولية.

بينما قال اتحاد أمريكا الجنوبية (الكونميبول) إن المقترحات «تتجاهل نحو مئة عام من التقاليد الكروية.

وسيزيد عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم إلى 48 فريقا (بدلا من 32 حاليا) بداية من نهائيات 2026 التي ستستضيفها كندا والمكسيك والولايات المتحدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *