التخطي إلى المحتوى
وزير الرياضة في افتتاح عمومية الاتحاد الأفريقي لكرة القدم: البيت الكبير وحجر الزاوية (صور)

شهد الدكتور أشرف صبحي، صباح اليوم الجمعة، افتتاح أعمال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (CAF) الذي يقام بالقاهرة بحضور جيانى إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا“، وباتريس موتسيبي رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وأعضاء المكتب التنفيذي وأعضاء الجمعية العمومية للاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

تطلعات القارة السمراء

وألقى وزير الشباب والرياضة، كلمة خلال افتتاح الجمعية العمومية بدأها بالترحيب بجميع الضيوف المشاركين في الجمعية العمومية، متمنياً لهم التوفيق في وقائع الاجتماعات.

وقال صبحي: “قارتنا الإفريقية مثلت لجمهورية مصر العربية على مدى التاريخ البيت الكبير الذى يحتوى الجميع وحجر الزاوية لبناء المستقبل، وما تزال وستظل دائماً الدائرة الأقرب للاهتمام والدعم والرعاية وجزء أساسياً لا يتجزأ من أجندة العمل الوطنى المصرى بكل ما تحمله القارة السمراء من تطلعات وطموحات”.


ولفت الوزير إلى حرص الحكومة وجميع المؤسسات والهيئات المعنية في مصر بالرياضة بوجه عام و العمل في ضوء من التكامل والتشابك والتنسيق الدائم مع أشقائنا الأفارقة ومؤسساتنا الرياضية الإفريقية المعنية بكرة القدم من أجل تحقيق الأهداف المنشودة للشعوب الإفريقية عامة ولجماهير كرة القدم الأفريقية خاصة، إضافة إلى دعم السعي الدؤوب للارتقاء بمنظومة كرة القدم الإفريقية ووضعها في مكانتها الطبيعية.

وأشار إلى التوجيهات المباشرة والرؤية والإرادة من القيادة السياسية لجمهورية مصر العربية للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالوقوف جنباً إلى جنب مع أشقائنا الأفارقة للنهوض بالمنظومة الرياضية الإفريقية وخاصة كرة القدم والتي تأتي في مقدمة اهتمامات الجماهير الإفريقية.


مصري أول ممثل لإفريقيا في الاتحاد الدولي لكرة القدم

وأوضح وزير الرياضة أن سعى الدولة المصرية الدؤوب للنهوض بكرة القدم الإفريقية ليس حدثاً جديداً ، بل جهود متواصلة لأجيال متعاقبة، فمصر هي أحد المؤسسين الرئيسيين للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، كما كان أول ممثل للقارة الإفريقية في الاتحاد الدولي لكرة القدم مصري الجنسية، مشيراً إلى أن كرة القدم تعد المتغير الذى يمكن إذا حسن استغلاله أن يغير من أنماط الحياة والسلوكيات وخاصة ما يتعلق منها بالممارسة الرياضية لجميع المواطنين وأحد أهم الآليات الداعمة لترسيخ قيم التسامح وقبول الآخر والروح الرياضية ونبذ التعصب والكراهية والتطرف، متابعاً أن هناك دوراً كبيراً مثلته كرة القدم الإفريقية كأداة رئيسية في تعزيز العلاقات والتقارب بين شعوب وحكومات القارة.

وأشاد صبحي بالحرص الواضح للاتحاد الدولى لكرة القدم برئاسة السيد جياني انفانتينو، والاتحاد الإفريقي لكرة القدم برئاسة باتريس موتسيبي، على بذل كل الجهود الممكنة لدعم وتنمية كرة القدم فى قارتنا الإفريقية، مؤكداً أن الدولة المصرية التي أضحت بما لديها من إمكانيات وقدرات البنية التحتية الرياضية والبشرية والفنية واللوجستية الهائلة في ظل ما تشهده من نهضة شاملة نحو الجمهورية الجديدة وضعتها في مكانة عالمية يشهد بها الجميع، معلناً وضع كل تلك الإمكانات في سبيل دعم ورعاية واستضافة مختلف فعاليات ومنافسات كرة القدم الإفريقية.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *