التخطي إلى المحتوى
المركزي: الدولار يحقق مكاسب 0.95% في الأسواق العالمية على مدار الأسبوع – اقتصاد

أكد تقرير صادر عن البنك المركزي المصري صباح اليوم الخميس، تحقيق مؤشر الدولار الأمريكي مكاسب بنسبة 0.95%، لينهي بذلك تداولات الأسبوع عند أعلى مستوى له منذ أغسطس 2020.

مخاوف التضخم دفعت الدولار للصعود

وتابع تقرير البنك المركزي عن الأسواق العالمية، أنَّ مخاوف التضخم والنظرة المستقبلية المتخوفة دفعت العملة الأمريكية للصعود بتلك النسبة التي اقتربت من 1%.

وأشار التقرير، إلى أنه رغم مخاوف التضخم، إلا أنَّ بيانات مبيعات التجزئة الإيجابية واصلت دفع الدولار الأمريكي للارتفاع، كما ساعدت تصريحات صناع السياسة في الفيدرالي الأمريكي التي تميل إلى تشديد السياسة النقدية الدولار.

الاسترليني يسجل ارتفاعا بنسبة 0.28%.. تعرف على الأسباب

كما أكد تقرير المركزي، على تحقيق الجنيه الإسترليني ارتفاعاً بنسبة 0.28%، حيث عززت بيانات مؤشر أسعار المستهلكين، والتي جاءت أعلى من المتوقع، من توقعات بنك إنجلترا بقيامه برفع أسعار الفائدة.

كورونا تضغط على العملة الأوروبية الموحدة لتتراجع 1.35%

فيما انخفض اليورو بشكل كبير منذ بداية الأسبوع، ليسجل نسبة تراجع 1.35%، واصلاً بذلك إلى أدنى مستوى له منذ أغسطس 2020، وذلك وسط ارتفاع حالات الإصابة والوفيات بعد عودة فيروس كورونا للانتشار بين دول الإتحاد.

أسعار النفط تتراجع بنحو 4% خلال أسبوع

ووفقاً للتقرير، تراجعت أسعار النفط بنسبة 3.99% خلال الأسبوع، مسجلة أكبر انخفاض منذ نهاية أغسطس، لتصل إلى تحت مستوى 80 دولارً للبرميل.

وأرجع التقرير هبوط سعر النفط إلى ارتفاع حالات الإصابة بوباء الكورونا في أوروبا وعودة التهديدات بإبطاء الانتعاش الاقتصادي مجدداً، فيما يخشى المستثمرون من احتمال قيام الاقتصادات الكبرى بالسحب من احتياطيات النفط الاستراتيجية لتهدئة الأسعار.

يجدر الإشارة إلى عودة النمسا لفرض الإغلاق لتكون بذلك أول دولة أوروبية تعيد فرض الإغلاق الكامل مع استمرار ارتفاع الحالات.

كما ضغط البيت الأبيض يوم الجمعة على مجموعة منتجي أوبك مرة أخرى للحفاظ على مستويات جيدة من الإنتاج العالمي، وذلك بعد أيام من مناقشات الولايات المتحدة مع بعض أكبر الاقتصادات في العالم، بما في ذلك الصين، بشأن احتمال الافراج عن الاحتياطيات الاستراتيجية من النفط بهدف خفض أسعار الطاقة المرتفعة.

فيما صرح الأمين العام لمنظمة «أوبك» أن سوق النفط العالمي سيتحول من نقص بالمعروض إلى زيادة بالمعروض في وقت مبكر من الشهر المقبل عندما يتعافى الانتعاش الاقتصادي من جائحة فيروس كورونا، وقد تم التأكيد على تصريحاته أيضا من قبل إدارة معلومات الطاقة «EIA» والتي أصبح لديها الآن نفس التوقعات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *