التخطي إلى المحتوى
انتحار يوتيوبر شهير بسبب زواج حبيبته: «عانى من ضغوط نفسية»

خطورة كبيرة تمثلها الضغوطات والمعاناة النفسية على الأشخاص، خاصة عندما يتركون أنفسهم دون علاج حتى يزداد بهم الحال سوءًا وصولا إلى الانتحار، وهو ما أقبل عليه اليوتيوبر العراقي الشهير.

حمودي المولى، يوتيوبر عراقي شهير يبلغ من العمر 18 عامًا، قرر الانتحار شنقا بواسطة حبل داخل منزله في سوق الشيوخ جنوب محافظة ذي قار، وفقا لما رواه مصدر أمني عراقي.

سبب انتحار اليوتيوبر حمودي المولى

وعثرت قوات الأمن على جثة الشاب العراقي الذي اشتهر بفيديوهات غنائية بين الشباب، يوم الثلاثاء، داخل منزله منتحرا شنقا، بسبب زواج حبيبته، وفقا لما ذكره موقع «سكاي نيوز».

«حمودي المولى انتحر نتيجة لضغط نفسي كبير»، بحسب علي السعيدي صديق اليوتيوبر المنتحر: «لم نشعر بشيء في تصرفاته يشير إلى أنه سيقدم على هذا الفعل، لكننا كنا نعرف أنه متأثر عاطفيا بفقد حبيبته التي تزوجت شخصًا غيره».

واشتهر «المولى» بفيديوهاته الغنائية الكوميدية على موقع الفيديوهات الشهير «يوتيوب»، حيث كان يؤدي الأغاني العاطفية الخفيفة من دون موسيقى بين أصدقائه، ويختمها عادة بقهقهة طويلة، كما انتشرت فيديواته الغنائية بشكل كبير خلال تظاهرات تشرين في العراق، حيث كان معروفا في ساحة الحبوبي وسط الناصرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *