التخطي إلى المحتوى
التعادل السلبي يخيم على مواجهة برشلونة وبنفيكا بدوري أبطال أوروبا

خيم التعادل السلبي على مواجهة برشلونة الإسباني وبنفيكا البرتغالي، ضمن منافسات الجولة الخامسة بالمجموعة الرابعة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ولم تفلح محاولات الفريقين في هز شباك الأخر طوال 90 دقيقة من المباراة التي أقيمت في ملعب “كامب نو” في مدينة برشلونة الإسبانية.

ورفع برشلونة رصيده إلى سبع نقاط في المركز الثاني بفارق نقطتين عن بنفيكا صاحب المركز الثالث.

وسيكون على برشلونة الفوز على مضيفه بايرن ميونخ في الجولة السادسة والأخيرة أو التعادل مع خسارة منافسه بنفيكا أو تعادله مع ضيفه دينامو كييف الأوكراني في الجولة المقبلة.

وكان بايرن ميونخ متصدر الترتيب، قد أكد زعامته لصدارة المجموعة، بفوز على مضيفه دينامو كييف الأوكراني 2 / 1، في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة ذاتها بالمجموعة الرابعة.

وسجل هدفي بايرن ميونخ روبرت ليفاندوفسكي وكينجسلي كومان في الدقيقتين 14 و42، فيما سجل هدف دينامو كييف دينيس جارماش في الدقيقة 70.

ورفع بايرن ميونخ رصيده إلى 15 نقطة في صدارة الترتيب، علما بأنه كان ضمن تأهله لدور الـ16، في المقابل توقف رصيد دينامو كييف عند نقطة واحدة في المركز الرابع


بدأت المباراة بمحاولات من جانب برشلونة، الذي دخل اللقاء بقيادة مديره الفني الجديد ولاعبه السابق تشافي هيرنانديز، حيث اعتمد في الهجوم على نجمه الهولندي ممفيس ديباي ومن خلفه جافي ونيكولاس جونزاليس.

ومرت ربع الساعة الأولى من المباراة بدون خطورة تذكر على مرمى الألماني تير شتيجن حارس مرمى برشلونة أو على مرمى اليوناني أوديسيس فلاتشوديموس.


وسدد يوسف ديمير لاعب برشلونة كرة من خارج منطقة الجزاء، لكن فلاتشوديموس تألق وأبعد الكرة عن مرمى فريقه في أخطر فرص الشوط الأول للفريق الكاتالوني.

وفي الدقيقة 35 جاءت أخطر فرص بنفيكا عن طريق مهاجمه الأوكراني رومان ياريمتشوك، الذي وجه ضربة رأس خطيرة تجاه مرمى تير شتيجن لكن الأخير أنقذ مرماه بأعجوبة.

وتألق ديمير مجددا وسدد كرة قوية ارتدت من عارضة بنفيكا في الدقيقة 43، ليحرم برشلونة من تسجيل هدف التقدم.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بالتعادل السلبي.

وجاء الشوط الثاني هادئا في تفاصيله، حيث لم يشهد الكثير من الشد والجذب والهجمات من جانب الفريقين، لكنه شهد محاولات تكتيكية من جانب كل من تشافي في برشلونة وجورج جيسوس في بنفيكا لإدخال بعض التعديلات على أسلوب لعب الفريق.

ولجأ تشافي للدفع بالفرنسي عثمان ديمبلي بدلا من يوسف دمير، فيما أشرك جيسوس كل من بيزي وفالينتينو لازارو والمهاجم داروين نونيز وعادل تاعرابت في تشكيل فريقه خلال الشوط الثاني، محاولا تجديد دماء بنفيكا.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الثاني والمباراة أي جديد ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بالتعادل السلبي.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *