التخطي إلى المحتوى
البنك الأهلي عقدة الكبار.. عرقل الزمالك وحرم المارد الأحمر من الدوري

عامان مرا على صعود فريق البنك الأهلي للدوري المصري الممتاز، استطاع خلالهما إثبات قيمته كفريق منافس يستطيع أن يكون ندًا لكبار البطولة الأهم في مصر، جلب لاعبين ذوي خبرة وباع في الدوري واستعان أيضًا بروح الشباب، فكان ذلك الخليط هو سر النجاح، الذي برز بشكل لافت أمام الكبار وكبّد الأندية المنافسة على الدوري خسائر بالجملة في صراع الدرع.

البنك الأهلي يعطل الفارس الأبيض في مشوار الدوري 

ولعل آخر تلك الخسائر التي تسبب فيها البنك الأهلي جاءت أمام نادي الزمالك، أحد قطبي الكرة المصرية اليوم، بعد أن فرض الفريق القاهري التعادل بهدف لمثله أمام الفارس الأبيض، وأحرز هدف البنك اللاعب محمد هلال في الدقيقة 16، قبل أن يعادل الجناح أحمد سيد زيزو النتيجة من علامة الجزاء في الدقيقة 70 من عمر اللقاء.

لم يكن تعادل اليوم هو الأول الذي يعطل فيه البنك الأهلي مسيرة الزمالك نحو اللقب، ولكن حدث من قبل في 27 أغسطس الماضي، خلال لقاء الدور الثاني الذي انتهى بالتعادل بهدف لكل فريق، وسجل أيمن حفني هدف الزمالك الوحيد آنذاك.

البنك الأهلي يحرم المارد الأحمر من الدوري 

ليس الزمالك فقط هو من طاله بطش فريق البنك الأهلي كرويًا، بل ذاق الأهلي أيضًا منه، خلال مواجهات الفريقين، فتقابلا مرتين بالدوري العام الموسم الماضي، الأولى في 17 يناير من العام الجاري، وانتهت المباراة بتعادل الفريقين دون أهداف، ليعود المارد الأحمر ويواجه البنك ثانيًا في 22 يونيو الماضي، في مباراة عصيبة انتهت بالتعادل بهدف لمثله، وساهمت بشكل كبير في ضياع لقب الدوري من الشياطين الحمر.

 

الإسماعيلي أيضًا كان له نصيب من العرقلة أمام البنك الأهلي، وذلك خلال مواجهتين جمعتهما، حقق الدراويش الفوز في واحدة بينما تمكن البنك الأهلي من التعادل في الأخرى والخروج بنقطة ثمينة أمام عملاق الإسماعيلية، لتنتهي المباراة دون أهداف في 25 ديسمبر 2020.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *