التخطي إلى المحتوى
خبير اقتصادي: مصر لديها فرصة ذهبية لمنافسة المنتجات الصينية حاليا – اقتصاد

قال المهندس ياسر سعيد الخبير الاقتصادي، إن مصر لديها فرصة ذهبية لا تتكرر، فأي مصنع في مصر، لديه الآن الإمكانية لمنافسة المنتج الصيني، الذي يغزو العالم كله، بسبب انخفاض سعره.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ«الوطن»، أن هناك العديد من الفرص الاستثمارية والتصديرية، التي يمكن أن تنافس بها المنتجات الصينية التي تتميز بها مصر عن الصين، منها مصاريف الشحن، التي يمكن أن تكون أفضل وأقل في حالة التصدير من مصر، بدلا من الصين، التي تحتاج إلى مصاريف شحن أكثر.

فيروس كورونا يفيد التصدير

وأشار «سعيد»، إلى أنه في الوقت الحالي، يجب استغلال هذه الفرص، خاصة أن الدولة تدعم المصدرين، من خلال دعمهم من خلال معارض خارجية، التي تتحمل الدولة 75% من قيمة المعرض، حتى يستطيع المصدرين التعرف على الأسواق العالمية، ومناقشة العمل مع العديد من الجهات والدول.

ولفت الخبير الاقتصادي، إلى أن فيروس كورونا يقيد التصدير بشكل ما، لكن قرار فرض معايير خاصة لأي منتج يدخل إلى مصر، سيقلل من المنتجات الرديئة، ويعطي فرصة أكبر للمنتجات المحلية الصنع، التي تعتمد على المعايير الموضوعة أيضا، موضحا أن هذا سيؤدي إلى الارتقاء بالمنتج المصري، وهو ما يجعله أفضل محليا، وكذلك فتح فرص لتصديره.

النافذة الموحدة تسهل العملية الجمركية

وأكد «سعيد»، أن النافذة الموحدة، ستساهم في تسهيل إجراءات التصدير والاستيقاظ من خلال تسهيل وتسريع العملية الجمركية، وخفض الوقت الخاص في بقاء البضائع والشاحنات في الجمارك.

وأوضح أن منظومة النافذة الجمركية الموحدة، أصبحت أسهل وأسرع، من خلال حفظ جميع الأوراق من خلال المنظومة الإلكترونية، التي يمكن من خلالها الإفراج عن الشحنات خلال 48 ساعة.

وأشار الخبير الاقتصادي، إلى أن فيروس كورونا، كانت فرصة للارتقاء بعدد من الصناعات، منها الخامات ذات الاستخدام الواحد، مثل الأكواب البلاستيكية، وأدوات الطعام البلاستيك، ومواد التطهير، فهناك دراسة أوضحت أن الأكواب الزجاج، تحتاج إلي ضعف كميتها بغسلها، وهو ما توفر الأوراق ذات الاستخدام الواحد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *