التخطي إلى المحتوى
جيش الاحتلال يزعم اعتقال 50 عنصرًا من حماس كانوا يخططون لتنفيذ عمليات

تل ابيب/ المشرق نيوز

أفادت وسائل اعلام عبرية اليوم الاثنين، بأن الجيش الإسرائيلي، اعتقل عشرات العناصر من حركة حماس، كانوا يخططون لتنفيذ عمليات متفرقة، على حد زعمه.

 

وقال أوفير جندلمان، المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، إن القوات الإسرائيلية اعتقلت أكثر من 50 شخصًا تابعًا لحماس في الضفة الغربية، وضبطت أموالًا وأسلحة ومتفجرات كانت تعد لتصنيع أربعة أحزمة ناسفة.

 

كما أضاف في تغريدات على حسابه في تويتر أن الأشخاص، الذين كشف جهاز “الشاباك” عنهم، يقودهم نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، صالح العاروري.

 

وأشار إلى أن هذه العناصر كانت تخطط لتنفيذ تفجيرات في مناطق متفرقه من البلاد.

 

أتت تلك التحركات بعد أن شهدت مدينة القدس، أمس الأحد، عملية نوعية بسلاح ناري شنّه أحد أفراد حماس في البلدة القديمة.

 

فيما أوضح وزير الأمن العام عومير بارليف أنّ واحداً من “أعضاء حماس”، يعيش في حيّ شعفاط في القدس ويبلغ 42 عاماً.

 

كما أكّد حينها لقناة “كان” العبرية أنّ المنفذ كان عضوًا في حماس.

 

كذلك أضاف أنّ “زوجته غادرت البلاد قبل ثلاثة أيام وابنه في الخارج أيضًا، مرجحًا أن يكون هذا الهجوم خطط له مع سبق الإصرار والترصّد”.

 

ولاحقًا تبنت الحركة العملية، معلنة أن منفذ عملية إطلاق النار هو القيادي في صفوفها فادي أبو شخيدم.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *