التخطي إلى المحتوى
انخفاض مرتقب في أسعار الحديد والأسمنت خلال الفترة المقبلة – اقتصاد

قال أحمد الزيني، رئيس شعبة مواد البناء بالغرفة التجارية بالقاهرة، إن أسعار الحديد والأسمنت وغيرها من مواد البناء شهدت خلال الفترة الماضية انخفاضًا ملحوظًا للمستهلك، ولم تعلن الشركات تلك الأسعار.  

انخفاض أسعار الحديد في الأسواق 

وأضاف «الزيني» في تصريحات خاصة لـ«الوطن»، أن الأسعار الحقيقية التي يجرى التعامل بها في الأسواق تختلف عن المعلنة من قبل الشركات، موضحًا أن أسعار الحديد الاستثماري انخفض سعره بشكل واضح في السوق عن الأسعار التي تعرضها الشركات، إذ يتراوح سعر الطن من 14 ألف و700 جنيه إلى 15 ألف جنيه مقابل 15 ألف و600 جنيه في الشركات، موضحًا أن البيع للمستهلك يبلغ من 15 ألف إلى 15 ألف و300 جنيه.

وقال «الزيني» إن الوكلاء والتجار يلجأون لتخفيض أسعار الحديد والأسمنت خلال الفترة الراهنة، من أجل إنعاش السوق والتخلص من حالة الركود، وبيع الكميات التي لديهم من الحديد وغيرها، لتحصيل عدد من الأموال ودفع التزاماتهم وشراء خامات وإنتاج جديد.

وأوضح رئيس شعبة مواد البناء أن التجار والشركات تخفض من أسعار المنتجات حتى تستطيع تحصيل أموالها بدلا من الاحتفاظ بالمواد داخل مخازنهم، مضيفًا أن الفترة المقبلة ستشهد أسعار مواد البناء انخفاضات ملحوظة في الأسعار، من أجل محاربة حالة التضخم العالمية، والتي أثرت بشكل واضح على السوق المصري.

الانخفاضات وصلت إلى 500 جنيه

وتابع أن مقدار انخفاض الحديد للمستهلك وصل لـ 500 جنيه للطن، مشيًرا إلى أن سوق الحديد في مصر يعاني من حالة ركود شديدة، خاصة بعد موجة الارتفاعات التي أعلنتها المصانع خلال الشهر الماضي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *