التخطي إلى المحتوى
ميسي يحسم موقفه من العودة إلى برشلونة

أكدت تقرير صحفية أن نجم باريس سان جيرمان ليونيل ميسي لا يُفكر في العودة إلى برشلونة على الرغم من مزاعم أن الأرجنتيني يريد العودة، وفقًا لصحيفة «سبورت» الكتالونية، ويبدو أن اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا مصمم على الفوز بدوري أبطال أوروبا مع الباريسيين.

أنهى ميسي ارتباطه الذي دام 21 عامًا مع برشلونة قبل أن ينضم إلى باريس سان جيرمان في صفقة انتقال مجانية في الصيف. كان رحيل اللاعب الأرجنتيني الدولي من كامب نو أحد أكبر نقاط الحديث في فترة الانتقالات الأخيرة.

ومع ذلك، فإن بداية ميسي في فترته مع باريس سان جيرمان لم تسير بسلاسة كما كان يأمل. عانى اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا من الإصابات منذ انتقاله إلى باريس ونتيجة لذلك تم تقييده في ست مباريات فقط في دوري الدرجة الأولى هذا الموسم.

بينما كافح ميسي لإيجاد موطء قدم له في باريس سان جيرمان، كانت هناك اقتراحات بأنه كان يفكر بالفعل في ترك النادي. وقيل إن المهاجم يفكر في العودة لبرشلونة بعد أقل من أربعة أشهر من رحيله.

ومع ذلك، يبدو أن هذه الادعاءات بعيدة عن الواقع. وفقًا للتقارير، ليس لدى ميسي أي نية للعودة إلى برشلونة وهو مصمم على التألق وقيادة باريس سان جيرمان نحو الألقاب.

ميسي مصمم على الفوز بدوري أبطال أوروبا مع فريق ماوريسيو بوتشيتينو. يحرص نجم باريس سان جيرمان أيضًا على الوصول إلى كأس العالم العام المقبل في حالة جيدة حيث قد تكون آخر بطولة كبرى له مع الأرجنتين.

لم يحظ المهاجم بأفضل وقت مع باريس سان جيرمان حتى الآن، لكنه لا يفكر في العودة إلى برشلونة.

ولعب ليونيل ميسي دور البطولة في فوز باريس سان جيرمان 3-1 على نانت في دوري الدرجة الأولى الفرنسي يوم السبت. لعب الأرجنتيني دورًا رئيسيًا حيث حقق الباريسيون فوزًا في مباراتهم الأولى بعد فترة التوقف الدولية.

وتقدم باريس سان جيرمان بهدف من كيليان مبابي وهدف في مرماه من دينيس أبياه، اختتم ميسي المباراة بتسجيله هدفاً في الدقيقة 87.

مع الهدف ضد نانت، فتح ميسي حسابه في الدوري الفرنسي. بعد أن سجل هدفه الأول في الدوري مع باريس سان جيرمان، سيتطلع اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا إلى إضافة المزيد إلى رصيده مع استمرار الموسم.

سجل ميسي أربعة أهداف من تسع مباريات عبر جميع المسابقات مع باريس سان جيرمان هذا الموسم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *