التخطي إلى المحتوى
أخيراً .. فتح قاعات الأفراح في المملكة العربية السعودية من جديد بعد تخفيف الاجراءات الاحترازية

شهدت المملكة العربية منذ انتشار فيروس كورونا إغلاق شامل لجميع المؤسسات بها سواء كانت المطاعم أو المولات والمحلات التجارية أو قاعات الأفراح ودور المناسبات والعديد من المؤسسات الأخرى، وقد عمل ذلك على جعل جميع المواطنين في السعودية يلجأون إلى المنازل وعدم التفكير في الخروج منها، ولكن وبعد طول انتظار وتوفير لقاح فيروس كورونا قد قامت السعودية بالعودة إلى الحياة بشكل تدريجي من خلال فتح المؤسسات مرة أخرى بشروط محددة بما في ذلك فتح قاعات الأفراح في المملكة مع إلزام الحضور بالشروط التي حددتها الحكومية السعودية.

فتح قاعات الأفراح في السعودية

سمحت وزارة الداخلية في السعودية بفتح قاعات الأفراح مرة أخرى ولكن بشرط التزام جميع المتواجدين بأخذ لقاح فيروس كورونا الجرعتين على أن يكون اللقاح هو المعتمد لحضور المناسبات والدخول للمؤسسات، حيث قد وضعت وزارة الداخلية هذا الشرط ليكون الأساسي لحضور جميع المناسبات ودخول مختلف المؤسسات السعودية بما في ذلك قاعات الأفراح ومن لم يلتزم بذلك لن يتمكن من الحضور، وقد جاء هذا القرار بعد التعاون مع الجهات العلمية العالمية والوطنية بضرورة أخذ اللقاح للتمكن من تقليل حالات الإصابة بفيروس كورونا وخاصةً مع الموجة الجديدة الحالية، وتم تطبيق هذا القرار الجديد بدءً من العاشر من شهر أكتوبر الحالي أي بيوم الأحد الماضي.

حيث عادت دور المناسبات وقاعات الأفراح لعملها مرة أخرى توقفها من بداية شهر فبراير الماضي في الرابع من الشهر، حيث قد تم منع إقامة الحفلات والمناسبات والاجتماعات منذ ذلك الوقت وبدءت العودة من جديد من شهر أكتوبر الحالي.

تقليل الإجراءات الاحترازية في السعودية

وقد أعلنت الحكومة السعودية عن عملها على تقليل الإجراءات الاحترازية بجميع المؤسسات والمناطق في المملكة لكي تكون بهذا الشكل:

  1. وصول عدد الأفراد في التجمعات إلى عشرين فرد كحد أقصى.
  2. يجب الالتزام بارتداء الكمامات والالتزام بالإجراءات الوقاية مثل التباعد الاجتماعي.
  3. العمل مرة أخرى بجميع الأنشطة الترفيهية.
  4. السماح بإقامة صلاة الجنازة في المقابر مرة أخرى.
  5. العمل في المراكز والمؤسسات الترفيهية من جديد.
  6. فتح الطيران السعودي للعديد من الدول مع وجود حظر لبعض الدول الأخرى.
تابعنا الآن:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *