العراق يعتزم إعادة تأهيل الحقول النفطية في كركوك

أعلن وزير النفط العراقي، جبار علي حسين اللعيبي: عزم الحكومة العراقية ووزارة النفط بالإسراع في إعادة تأهيل وتطوير الحقول النفطية في محافظة كركوك250.
وقال في بيان صحافي «تم استقبال مايكل تاونسند، الرئيس التنفيذي لشركة «بي بي» العالمية في الشرق الاوسط، عرضت عليه الوزارة ان تقوم الشركة بتفعيل التعاون السابق حول تطوير الحقول النفطية في كركوك، وبما يحقق زيادة في الإنتاج النفطي تتجاوز معدلات 700 الف برميل في اليوم». وأعرب عن «أمله في التوصل إلى اتفاق قريب مع الشركة العالمية لوضع خارطة طريق والبرامج والدراسات اللازمة لتحقيق أهداف الوزارة».
وأكد الرئيس التنفيذي للشركة البريطانية ذات العلاقات العريقة مع العراق أن «الشركة تتمتع بعلاقات متميزة مع القطاع النفطي العراقي، وإن الشركة مستعدة للتعاون مع الوزارة والحوارات مستمرة بهذا الصدد».
وأضاف أنه «تقرر تشكيل فريق عمل مشترك لتقييم ودراسة الوضع العام، وتنظيم الزيارات واجراء المسوحات للحقول النفطية في المحافظة».
وأعادت وزارة النفط العراقية الأسبوع الماضي السيطرة على حقول كركوك الشمالية بعد أن سيطرت عليها سلطات إقليم كُردستان، بعد اجتياح تنظيم «الدولة الإسلامية»للمناطق الشمالية في حزيران/يونيو عام .2014
وتشير التقديرات إلى أن إجمالي احتياطي محافظة كركوك من النفط يبلغ 13 مليار برميل، أي ما يمثل 12 في المئة من احتياطي العراق النفطي.
وتبلغ الطاقة الإنتاجية لحقول كركوك نحو 300 ألف برميل يوميا، وكان يجري ضخها عبر خط مملوك لحكومة إقليم الشمال إلى ميناء جيهان التركي على البحر المتوسط.