الموجز السوري: 20 – 10 -2017

حمص وريفها:
– استعادَ الجيش السوري وحلفاؤه في محور المقاومة السيطرة على “تل دكر” شمال مدينة القريتين في ريف حمص الجنوبي الشرقي بعد اشتباكات مع تنظيم داعش.
دمشق وريفها:
-استشهدت امرأة وأصيب 3 أخرون بينهم طفل جراء اطلاق المجموعات المسلحة عدد من قذائف هاون على مناطق القصاع والطبالة والقشلة وحي دويلعة بدمشق و منطقة الجنائن في مدينة جرمانا بريف دمشق وذلك في خرق جديد لاتفاق منطقة تخفيف التوتر في الغوطة الشرقية
– قُتلَ أحد المسؤولين في “جيش الإسلام” المدعو “أبو الفضل” بالإضافة إلى مقتل وجرح عدد من مسلحي فصائل “الجيش الحر” وتنظيم داعش إثر اندلاع اشتباكات بين التنظيم من جهة و “جيش الإسلام” و”أكناف بيت المقدس” وبعض فصائل “الجيش الحر” من جهة أخرى عند محور مدرسة “العز بن عبد السلام – المستوصف – المشفى الياباني”، في مثلث تقاطع مخيم اليرموك مع بلدة يلدا وحي التضامن جنوبي دمشق، وذلك بعد شنّ التنظيم هجوماً على تلك المواقع ظهر اليوم، حيث تمكن التنظيم من فرض سيطرته على على “المدرسة والمستوصف” في أطراف مخيم اليرموك.
ـ أعلنت مواقع مقربة من تنظيم داعش عن قنص مسلحي التنظيم 3 مسلحين من “جيش الإسلام”، على جبهة “العروبة” من جهة بلدة يلدا بريف دمشق الجنوبي.
-قال “المرصد السوري” المعارض إن حوالي 2000 مدني من أهالي الغوطة الشرقية هاجموا مستودعاً يتبع لـ “المكتب الإغاثي الموحد” في بلدة حمورية، واستولوا على طن ونصف الطن من المواد الغذائية المخزنة.
كما ذكر “المرصد” أن العشرات من الأهالي هاجموا ايضا بعد منتصف ليل الخميس _الجمعة، مستودعاً يتبع لـ “مجلس محافظة ريف دمشق” في البلدة نفسها، واستولوا على أكثر 80 طناً من مادة السكر، كانت مخزنة في المستودع.
درعا وريفها:
– قُتلَ مسلحان تابعان إلى “لواء توحيد الجنوب –الجيش الحر” وأصيب آخر جراء انفجار عبوة ناسفة في منطقة غرز في ريف درعا الشرقي.
– تحدثت تنسيقيات المسلحين عن مقتل مسؤول “اللواء 11 ” التابع لـ “جيش الاسلام” المدعو  مازن سليمان الملقب “أبو وجدي” جراء اطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين على الطريق الواصل بين بلدتي “الجيزة –الطيبة” بريف درعا الشرقي.
– استهدف مسلحو “الجيش الحر” براجمات الصواريخ مواقع المجموعات المرتبطة بتنظيم داعش في ريف درعا الغربي.
الحسكة وريفها:
-منعت “وحدات الحماية الكردية” النازحين من أبناء مدينة دير الزور المصابين بأمراض خطيرة “مرضى الكلى ،السرطان” والذين يحتاجون إلى رعاية طبية، من مغادرة مخيم “السد” في ريف الحسكة الجنوبي، ليتلقوا علاجهم، الامر الذي ادى لتفاقم وضعهم الصحي.
الرقة وريفها:
– أعلنت “قوات سوريا الديمقراطية” عن السيطرة على مدينة الرقة بشكلٍ كامل بعد “هزيمة” تنظيم داعش فيها، وأضافت “القوات” أنها ستقوم بتسليم إدارة مدينة الرقة وريفها إلى “مجلس الرقة المدني”، مشيرةً الى أنَّ مستقبل محافظة الرقة سيحدده أهلها ضمن “إطار سوريا ديمقراطية لا مركزية اتحادية” يقوم فيها أهالي المحافظة بإدارة شؤونهم بأنفسهم.
– امتنع وفد من شيوخ عشائر الرقة عن حضور الاحتفالية التي اقامتها “قوات سوريا الديمقراطية” في الرقة اليوم بمناسبة اعلان السيطرة عليها بعد مشاهدتهم حجم الدمار الكبير الحاصل في المدينة وعمليات النهب والسرقة لممتلكات المدنيين.
-اعتقلت “قوات سوريا الديمقراطية” 6 مسلحين من الفصائل العربية المشاركة في عملية السيطرة على مدينة الرقة، خلال محاولتهم رفع علم “الجيش الحر” عند مشفى التوليد داخل المدينة.
– أحصى “المرصد السوري المعارض” مقتل 1172 مدنياً من بينهم 276 طفلاً جراء قصف طيران “التحالف الدولي” أحياء مدينة الرقة خلال عملية السيطرة على المدينة من قبل “قوات سوريا الديمقراطية”.
كما أكد “المرصد” أنَّ 80 بالمئة من أحياء مدينة الرقة أصبحت غير صالحة للسكن، بعد القصف العنيف الذي استهدفها من قبل طائرات “التحالف” ومدفعية “القوات”.
ـ قُتل عددٌ من مسلحي “قوات سوريا الديمقراطية” وأصيب آخرون، إثر انفجار لغمٍ أرضي بسيارةٍ كانت تقلهم قرب المشفى الوطني في مدينة الرقة.
حلب وريفها:
– استهدفت المجموعات المسلحة بصاروخي غراد الاحياء السكنية في مدينة نبل بريف حلب الشمالي بالتزامن مع الحفل التأبيني الذي أقامه أهالي المدينة على روح الشهيد اللواء شرف عصام زهر الدين.
– أعلن “اللواء الخامس” العامل في ريف حلب الشمالي التابع لـ “فرقة الحمزة _ الجيش الحر” في بيانٍ له انفصاله عن “الفرقة”.
– أقتحم مسلحون من “تجمع أحرار الشرقية _الجيش الحر” مقراً لـ “المؤسسة الأمنية” في مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي، وحاولوا إخراج معتقلين اثنين متهمين بالانتماء لتنظيم داعش.
– رفعت “قوات سوريا الديمقراطية” العلم الروسي في إحدى نقاطها بقرية مرعناز في ريف حلب الشمالي.
إدلب وريفها:
– قُتلَ أحد مسؤولي “فيلق الشام” المدعو عقبة الباشي جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارة تابعة لـ “الفيلق” في مدينة كفر تخاريم بريف إدلب الشمالي الغربي.
حماه وريفها:
ـ سيطرت “هيئة تحرير الشام” على قرية “الشاكوسية” في ريف حماه الشمالي الشرقي، بعد اشتباكاتٍ مع مسلحي تنظيم داعش، أسفرت عن مقتل أكثر من 10 مسلحين من التنظيم والاستيلاء على دبابة.