الملك الأردني: سنعمل على الدفاع عن ممتلكات الكنائس في جميع المحافل الدولية

قال الملك الأردني عبد الله الثاني إن “بلاده وبموجب الوصاية الاردنية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس سيواصل جهوده للحفاظ على هذه المقدسات”.

ولفت الملك الاردني في بيان له الاربعاء الى انه “سيعمل على الدفاع عن ممتلكات الكنائس في جميع المحافل الدولية وفي الدورات القادمة لمنظمة اليونسكو”، وشدد على ان “أي محاولة لمصادرة ممتلكات المسيحيين في شرق القدس تعتبر باطلة ويجب وقفها”.

واكد الملك الاردني “حرص الأردن الدائم على وحدة الصف الفلسطيني لمواجهة كل التحديات التي يفرضها الاحتلال على الأهل في القدس والأراضي الفلسطينية المحتلة”، وأضاف أن المقدسات المسيحية تحظى بنفس الاهتمام والرعاية التي نوليها للمقدسات الإسلامية”.