أردوغان: التوتر الذي يشوب العلاقات مع أوروبا سببها السياسات الأوروبية

السبت 12 آب , 2017 18:05

اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن التوتر الذي يشوب العلاقات بين بلاده وأوروبا يعود إلى السياسات الداخلية الأوربية. وأكد ان “العلاقات مع برلين ستعود إلى طبيعتها عقب الانتخابات البرلمانية الألمانية المرتقبة الشهر المقبل”.

وقال أردوغان خلال كلمة ألقاها السبت في افتتاح عدد من المشاريع التنموية بولاية إسبارطة إن “معظم انتقادات الدول الأوربية لتركيا، تتعلق بالسياسية الداخلية لتلك الدول”.

وأضاف أردوغان “رأينا كيف وترت هولندا علاقاتها معنا دون مبرر من أجل انتخابات شهدتها خلال فترة الاستفتاء(على التعديلات الدستورية في تركيا) 16 نيسان/ أبريل الماضي ودول أخرى مثل فرنسا والنمسا لجأت إلى أساليب مماثلة في وقت سابق واليوم نرى ألمانيا تنتهج الاستراتيجية ذاتها”، وتابع “أنا على ثقة أنها ستعود إلى طبيعتها بعد الانتخابات”.

على صعيد آخر، أكد أردوغان أن “حالة الطوارئ المعلنة في البلاد مقتصرة على مكافحة الإرهاب وليس لقطع الطريق أمام المستثمرين والصناعيين بل على العكس لحمايتهم”.

إن التعليقات مهما كان مضمونها لا تعبر عن رأي إدارة الموقع