بهذه العادة أنتم تُعرضون صحتكم للخطر في كل مرة!

 عندما تشربون الماء في قنينة، هل تستخدمونها أكثر من مرة ؟ هل تعيدون ملئها بالماء من الحنفية أو من النبع لتطيلوا أمد حياتها قبل أن ترموها ؟

يجب أن تتوقفوا تماماً عن هذه العادة التي تنطلق من نية حسنة، فهي قد تنعكس عواقب كارثية على صحتكم.

المشكلة تأتي من البلاستيك : أغلب القناني مصنعة من مادة ال Polyethylene terephthalate (PET). هذا النوع من البلاستيك ليس خطراً إلا إذا أعيد استخدام القنينة مراراً !

منذ الاستخدام الثاني، يبدأ البلاستيك بالتحلل ويدخل في احتكاك مباشر مع الماء…وبالتالي مع جسمكم !

هذا النوع من البلاستيك يطلق مادة Antimony trioxide، وهي منتج معروف أنه مسرطن. في الحياة اليومية، الاحتكاك المتكرر مع هذه المادة يؤدي إلى تهيج المجاري التنفسية والجلد. لكنكم قد لا تلاحظون أي أعراض قبل أن تصبح خطيرة فعلاً.
 
إذن يجب أن ترموا قناني الماء البلاستيكية عندما تصبح فارغة. لا تعيدوا استعمالها في الشرب بقصد أن تقدموا خدمة للبيئة، فأنتم هكذا تعرّضون صحتكم للخطر في كل مرة !

اشتروا بالأحرى قنينة قابلة لإعادة التدوير وآمنة (بدونPET وبدونBPA)، سيكون هذا أفضل للبيئة ولصحتكم !