خوري: طفح الكيل من تمادي أصحاب المولدات ومن استقوائهم على المواطنين

الجمعة 19 أيار , 2017 13:57

اكد وزير الاقتصاد رائد خوري أنه "طفح الكيل من تمادي أصحاب المولدات في لبنان واستقواء أصحاب المولدات على الناس والمواطنين وفرض الخوات عليهم وفرض اشتراكات غير مبنية على دراسة وعلى ساعات قطع غير حقيقية وطفح الكيل من بعض البلديات التي تتواطئ مع اصحاب المولدات بحاجتين الأولى بموضوع إخفاء المولدات والثانية التلاعب بساعات القطع وهذا الامر غير مسموح و الناس مغلوب على أمرهم و استنذفوا والناس تعبت من استبداد بعض أصحاب المولدات لهم".

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الطاقة سيزار أبي خليل، لفت خوي إلى انه "يمكن القول انه بعد اليوم الناس ليسوا أيتاما وأنا سأكون بالمرصاد ولن أقبل بعد اليوم الاستخفاف بالمواطنين وهذا وعد قاطع مني للمواطنين"، مطالباً أصحاب المولدات "تركيب عدادات لساعات القطع ظاهرة من أجل المراقبة، تركيب عدادات كيلووات بالساعة عند جميع المشتركين إلى مهلة أقصاها أيلول على أن تعمل وزارة الطاقة على وضع تسعيرة على الكيلووات بالساعة من شهر حزيران على أن تقع مسؤولية تركيب العدادات على أصحاب المولدات وهذه المهلة نهاية أيلول 2017".

وطلب من المواطنين "حث أصحاب المولدات على الخضوع لهذه الشروط وفي حال التخلف إبلاغ البلدية او وزارة الاقتصاد".

إن التعليقات مهما كان مضمونها لا تعبر عن رأي إدارة الموقع