«إسرائيل ديفنس»: مستوطنات محيط غزة مكشوفة أمام «حماس‎»

ذكر موقع "إسرائيل ديفنس" العبري، أن حركة "حماس" نجحت في الفترة الأخيرة بإستخدام حوامات إختبرت فيها ما أسماه "قدرات الدفاع" التابعة للجيش "الإسرائيلي" في التصدي لها.

وأشار الموقع الى أن إحداها نجح في المرة الأخيرة بالوصول إلى المجال الجوي التابع لمستوطنة "إسرائيلية" ملاصقة لقطاع غزة.

وأضاف الموقع أن الجيش "الإسرائيلي" شخّص الحوامة أثناء تحليقها، لكنه لم ينجح في منعها من العودة إلى مشغليها.

وبحسب الموقع، فقد نجحت "حماس" يوم الأحد الماضي بتشغيل الحوامة فيما كانت قوات الجيش "الإسرائيلي" عاجزة عن فعل أي شي.

وقال إن "الحوامة نجحت في الدخول إلى المجال الجوي "الإسرائيلي" من دون أي ردة فعل من جانب قوات الجيش". وأشار الى أن "المتحدث بإسم الجيش رفض التعليق على هذه الحادثة وإعتبرها كأنها لم تحصل".

ولفت الموقع الى أن "حقيقة نجاح حوامة تابعة لـ"حماس" في الدخول إلى المجال الجوي لإحدى المستوطنات، هي أمر مقلق كون هذه الحوامات يمكن أن تستخدمها "حماس" كوسيلة هجومية (حوامة مفخّخة).

وتابع "إذا لم يكن لدى ‘الجيش الإسرائيلي’ الوسائل المناسبة لتشخيص حوامة كهذه قبل فوات الأوان، ومنع دخولها إلى المجال الجوي، فإن هذا الأمر يجب أن يقلق سكان مستوطنات غلاف غزة".

وتساءل الموقع:"هل هذا يعني أن كل مستوطنة يجب أن يكون لديها منظومة مستقلة لإبعاد الحوامات".

وأبدى الموقع خشيته من أنه "في حال نجحت "حماس" في إدخال حوّامات كهذه على مرأى من الجيش "الإسرائيلي" إلى إحدى المستوطنات، وكان يوجد في نفس المستوطنة نفق لا يعلم الجيش "الإسرائيلي" به، فإنه يدور الحديث عن دمج قدرات فتاكة تستطيع الحوامة من خلال ذلك إعطاء للمجموعة التي ستخرج بشكل مفاجئ من النفق، المساعدة الإستخبارية في الوقت الحقيقي عبر قنوات الإتصال"، حسب تعبيره.