الشعبي الناصري يدعو التربويين الى المشاركة في تظاهرات غد

دعا المكتب التربوي في “التنظيم الشعبي الناصري”، في بيان اليوم، المعلمين والطلاب إلى “المشاركة الكثيفة في التظاهرات التي ستنطلق ظهر غد الأحد في كل المحافظات”.

وقال: “يا أبناء العلم والكتاب، يا مستقبل المجتمع، يا رسل الثقافة والحضارة. من أين نبدأ وهل سننتهي أم هي بداية النهاية لسلطة جائرة فاسدة ومفسدة بكل أطيافها ونظامها الطائفي وسياساتها الاقتصادية الفاشلة التي لا تزيد إلا هدرا للمال العام ووعودا كوعود الربيع سابقا؟ الغلاء الفاحش يكوي الشعب بناره، والأجور لا تكفي لسد رمق العامل وأسرته. أزمة نظام عميقة مع أزمة تربوية مستعصية على الحل ووعود فضفاضة، استدانة، بطالة، فساد في السلطة وهجرة خيرة الشباب العامل. فأين العدالة الاجتماعية والضريبية والصحية؟”.

وأضاف: “لذلك يعلن المكتب التربوي في التنظيم الشعبي الناصري تأييده للتحرك والمشاركة الكثيفة من الفئات المقهورة والمغبونة والمستضعفة كافة، لنرفع الصوت معا، يدا بيد نحو رفع الظلم والاستبداد لهذه السلطة الفاسدة ضد أبناء شعبها. ونقول للجميع إننا لن نستكين ولن نتراجع ولن نتخلى عن حقوقنا كمواطنين يناضلون ويكافحون في سبيل لقمة العيش بكرامة”. وختم: “ليكن يوم 13 كانون الثاني يوم خيار الشعب وصوته المقهور، وصوت أبناء كل الطبقات المنتجة المضطهدة”.