عبد الهادي يخلف بركة في تمثيل حماس: لدعم وحدة لبنان وأمنه واستقراره

تسلم احمد عبد الهادي الخميس تمثيل حركة حماس في لبنان خلفا لممثلها السابق علي بركة الذي اكمل ولايته دورتين كاملتين لمدة 8 سنوات وفق النظام الداخلي للحركة.

وجرت مراسم التسليم في مكتب الحركة في بيروت بحضور عضو المكتب السياسي لحماس رئيس مكتب العلاقات العربية والاسلامية عزت الرشق.

وأعرب الرشق في كلمة عن “الشكر والتقدير لجهود بركة التي بذلها في خدمة شعبنا الفلسطيني وقضيته العادلة”، مطالبا بحقوقه الإنسانية والمدنية في لبنان، وسعيه لبناء أفضل العلاقات مع الدولة اللبنانية وشعبها الشقيق بكل قواه السياسية والدينية والنقابية”.

وتمنى لعبد الهادي النجاح والتوفيق في مهمته في لبنان، مؤكدا “تمسك الحركة بسياساتها الثابتة في لبنان وأهمها عدم التدخل في الشأن الداخلي اللبناني ودعم وحدة لبنان وأمنه واستقراره، وتفعيل العمل الفلسطيني المشترك والمحافظة على أمن المخيمات الفلسطينية واستقرارها وتعزيز العلاقات اللبنانية – الفلسطينية.”

وختم مشيرا الى “أن بركة سيواصل عمله في الحركة وخدمة القضية الفلسطينية من خلال عضويته في مكتب العلاقات العربية والاسلامية.”

بدوره، شكر بركة “قيادة الحركة التي منحته كل الدعم والرعاية أثناء قيامه بمهمته السابقة ممثلا للحركة في لبنان”، متمنيا “التوفيق لخلفه في مهمته الجديدة”، واضعا خبراته وإمكانياته بتصرف ممثل الحركة الجديد من أجل خدمة شعبنا وقضيتنا وتعزيز العلاقات اللبنانية – الفلسطينية.”

من جهته، شكر عبد الهادي قيادة الحركة على ثقتها به وتكليفه بهذه المهمة الجديدة، مؤكدا “حرصه على متابعة المسيرة التي بدأها إخوانه الممثلون السابقون للحركة في لبنان.”

وأكد” تمسكه بالسياسات والثوابت الحركية والوطنية، ماضيا في تفعيل العمل الفلسطيني المشترك في لبنان بعيدا عن الخلافات السياسية، حريصا على تعزيز العلاقات الأخوية اللبنانية – الفلسطينية”.