القوات المسلحة اليمنية: العدوان يفتح مطار صنعاء الدولي بقصف جوي عنيف

قال المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع إن “استهداف العدوان لمطار صنعاء الدولي اليوم جريمة تضاف الى سلسلة الجرائم البشعة التي يرتكبها تحالف العدوان وحصاره المطبق على شعبنا اليمني”.

وأكد سريع في حديث له الاربعاء ان “تحالف العدوان حاول تبرير استهدافه لمطار صنعاء بحجج وذرائع واهية لا أساس لها من الصحة ما يعكس نواياه الحقيقية في إعاقة جهود الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والاصوات الحرة في العالم الداعية لفتح مطار صنعاء امام الشعب اليمني كمطلب انساني واخلاقي”.

وسخر سريع من ادعاءات ومزاعم تحالف العدوان بشأن رغبته في الحل السياسي في اليمن، ولفت الى ان “هذا العدوان يفتح مطار صنعاء الدولي بقصف جوي عنيف في تأكيد لرغبته في الحل السياسي”.

ودعا سريع “الجيش الأمم المتحدة لتحمل مسئوليتها في إيقاف العدوان وانهاء معاناة اليمنيين، كما حمل قوى العدوان وفي المقدمة النظامين السعودي والاماراتي مسؤولية هذه الجرائم ومعاناة شعبنا اليمني جراء استمرار العدوان”.
وكان طيران العدوان السعودي الاميركي شن في وقت سابق الاربعاء ثلاث غارات على مطار صنعاء الدولي وقاعدة الديلمي الجوية بالعاصمة صنعاء.