تركيا تناقش مقتل خاشقجي مع الأمين العام للأمم المتحدة

ناقش وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو مع الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش الاثنين قضية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، إلا أنه لم يقدم له طلبا رسميا بإجراء الأمم المتحدة تحقيقا في مقتله.

ودعت تركيا إلى إجراء تحقيق دولي في مقتل خاشقجي الذي كان يكتب في صحيفة واشنطن بوست وينتقد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وناقش تشاوش أوغلو مسألة اليمن وسوريا ومقتل خاشقجي خلال لقاء قصير مع غوتيريش في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، بحسب المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك. وأضاف “لم نتسلم طلبا رسميا من الجانب التركي” لبدء الأمم المتحدة تحقيقا.

وشوهد خاشقجي (59 عاما) آخر مرة وهو يدخل القنصلية السعودية في اسطنبول في 2 تشرين الأول/أكتوبر للحصول على أوراق لزواجه.

وقال المتحدث إن غوتيريش يجب أن يحصل على دعم من جهاز في الأمم المتحدة مثل مجلس الأمن الدولي أو الجمعية العامة لبدء تحقيق.