العلاقات الإعلامية في حزب الله تدين تدمير العدو الصهيوني قناة الأقصى في غزة

أصدرت عن العلاقات الإعلامية في حزب الله بياناً حول استهداف العدو الإسرائيلي لقناة الأقصى الفضائية. وأدانت العلاقات الإعلامية في حزب الله بشدة الاعتداء الآثم الذي تعرض له مبنى قناة الأقصى الفضائية وأدى إلى تدميره بالكامل، وتعتبر ذلك عملاً إرهابياً بربرياً يعبر عن وحشية العدو وهمجيته، وهو يأتي في سياق الاستهداف الدائم الذي تتعرض له المؤسسات الإعلامية المقاومة كما حصل مع قناة الأقصى سابقاً وقناة المنار في عدوان تموز ٢٠٠٦.

وقالت العلاقات الإعلامية في حزب الله “إن العلاقات الإعلامية إذ تؤكد على أهمية الإعلام المقاوم في مواجهة العدو تشيد بالدور الهام للمؤسسات الإعلامية العاملة على أرض فلسطين وتدعو إلى أوسع حملة تضامن معها”، ودعت الهيئات والمنظمات المختصة إلى إدانة هذا العدوان السافر والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني المظلوم.

وختم البيان “إن العلاقات الإعلامية إذ تعرب عن تضامنها الكامل مع فضائية الأقصى والعاملين فيها تؤكد أن وسائل إعلام المقاومة ستبقى تؤدي دورها الرسالي ولن تسكتها صواريخ العدو وطائراته”.