روسيا: العملية الاسرائيلية سبب التوتر

عبرت وزارة الخارجية الروسية عن قلق موسكو إزاء تصعيد التوتر على حدود قطاع غزة، داعية الطرفين إلى العودة على الفور إلى نظام وقف إطلاق النار.

وأشارت الخارجية الروسية في بيان لها اليوم الاثنين إلى التصعيد الحاد للتوتر حول قطاع غزة خلال الأيام الأخيرة، سببها “اقتحام القوات الخاصة الإسرائيلية للقطاع.

ووصفت موسكو هذا التصعيد بـ”الخطير”، محذرة من احتمال استئناف “المواجهة العسكرية الواسعة النطاق بالقطاع، ما يهدد بسقوط المزيد من الضحايا والانهيار النهائي للوضع الإنساني هناك”.

ودعت الخارجية الروسية الفلسطينيين والإسرائيليين إلى “العودة على الفور إلى النظام الثابت لإطلاق النار وضبط النفس واتخاذ خطوات لمنع تكرار حالات المواجهة التي لديها عواقب لا يمكن التنبؤ بها”.

وشددت الخارجية الروسية على أن الخروج من هذا التصعيد يتطلب إعادة وحدة الصفوف الفلسطينيين واستئناف العملية السياسية على أساس القرارات الصادرة عن مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة، ومبادرة السلام العربية.