قرار اسرائيلي بضرب حماس والجهاد واستعداد للقوات البرية

قالت وسائل الاعلام “الاسرائيلية” ان قيادة جيش الاحتلال قررت مواصلة قصف قطاع غزة، بعد ساعات على اطلاق المقاومة اكثر من 200 صاروخ نحو المستوطنات، والقصف الاسرائيلي على القطاع الذي ادى الى استشهاد 3 مواطنين واصابة 9 اخرين.

وقالت مصادر صهيونية ان جيش الاحتلال سيبدأ بالجولة الثانية من الضربات على القطاع.

واكد مصدر سياسي اسرائيلي وفقا لوسائل الاعلام العدو ان المشاروات الأمنية انتهت برئاسة نتنياهو ووزير جيش الاحتلال وبحضور قادة الأمن والجيش واتخذت قرارات عملية تنفيذية والاجتماع غدا لبحث تطورات الموقف على حدود غزة.

وقالت القناة الثانية الاسرائيلية ان اوامر أعطيت للجيش بتوجيه ضربات قاسية ضد حماس والجهاد الاسلامي ونحن امام ايام من القصف والجيش حشد قوات برية كبيرة في محيط قطاع غزة تضم دبابات ومجنزرات وهو جاهز للتصعيد.

وقالت القناة الاولى الاسرائيلية ان مصادر مصرية قالت”لقد فشلنا باحتواء التصعيد في غزة.”

وهاجم المحلل الاسرائيلي “يهد يعاري” مصر قائلا “إن مصر تهتم بجمع معلومات استخبارية اكثر من منع التصعيد ووصف مبعوث الامم المتحدة بالضعيف”.

وفي ذات السياق استهدف الاحتلال مبنى فضائية الاقصى غرب مدينة غزة وتوقف بث القناة لبعض الوقت قبل ان تعيد بثها مجدداً، كما دمر منزلا بعد قصفه بـ3 صواريخ في خانيونس.

هذا ودوت صافرات الانذار في محيط غزة.
العدوان على غزة 2  العدوان على غزة 1
العدوان على غزة 3