نواف الموسوي: تقدمنا باقتراح قانون لاخضاع كل صفقات الدولة لادارة المناقصات العمومية

قال عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النيابية في لبنان النائب نواف الموسوي “إذا كان لا بد من إعادة النظر في السياسات الاقتصادية للحكومات المتعاقبة منذ 1992 والى الان، فهذا هو الوقت المناسب للمحاسبة لا سيما أن الاصوات ترتفع بالحديث عن الانهيار الاقتصادي وعن الجوع”.

واضاف الموسوي في حديث له من مجلس النواب الاثنين “ما وصلنا اليه الان سببه السياسة التي اعتمدتها تلك الحكومات والقائمة على الاقتراض الشره وعلى تلزيمات استنسابية ما أدى الى تراكم الديون الباهظة على عاتق الدولة والمواطن والى بنى تحتية عاجزة عن الايفاء بمتطلبات المواطنين الاساسية”، ولفت الى ان “المواطن ما زال يشكو من الكهرباء والمياه والنفايات والطرقات وما الى ذلك”.

واوضح الموسيو “نحن في حركة أمل وحزب الله تقدمنا الى المجلس النيابي باقتراح قانون يخضع جميع صفقات الدولة الى ادارة المناقصات العمومية وبذلك نكون قد وضعنا حدا للاستنسابية في التلزيمات وحصول الانشاءات من دون ان تأخذ بالاعتبار الشروط اللازمة”، واعتبر انه “عند التصويت على هذا القانون سيتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود ممن يريد مواجهة الفساد ومن ذاك الذي يرفع شعار مكافحة الفساد ولا يريد مكافحته”.