52 إصابة بينهم 2 خطيرة خلال قمع الاحتلال الصهيوني للمتظاهرين السلميين شرق قطاع غزة

أصيب عدد من الفلسطينيين بالرصاص والاختناق مساء اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمتظاهرين السلميين في مخيمات العودة شرق قطاع غزة.
وأفاد الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية أشرف القدرة، أن 52 شخصا  أصيبوا برصاص الاحتلال الاسرائيلي بينهم حالتين خطيرتين خلال المواجهات المتواصلة شرق قطاع غزة.

وأفاد موقع  فلسطين اليوم في مخيم جباليا شمال قطاع غزة بإصابة مواطنين اثنين بالرصاص وعدد أخر بالاختناق الشديد جراء اطلاق الاحتلال النار وقنابل الغاز تجاههم أثناء اقترابهم من السياج الزائل دون أن يشكل المتظاهرين أي خطر على جنود الاحتلال.
فيما ذكر مراسل الموقع في مخيم ملكة شرق مدينة غزة بان قوات الاحتلال أطلقت النار تجاه المتظاهرين على بعد 300 متر من السياج الزائل.
وفي مدينة خانيونس أفاد شهود عيان بان قوات الاحتلال استهدفت المتظاهرين بقنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي قبل وصول المتظاهرين للسياج الزائل.

يُشار إلى ان فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار في الجمعة الثلاثين والتي أطلق عليها جمعة “معا .. غزة تنتفض والضفة تلتحم” تبدأ عصر اليوم الجمعة، إلا أن الآلاف من المواطنين وصلوا لمخيمات العودة قبل بدء الفعاليات.
وكان جيش الاحتلال قرر نشر قوات مكثفة لجنوده على طول الحدود الشرقية مع قطاع غزة تنفيذاً لأوامر الكابينت بتشديد التعامل مع مسيرات العودة.