الشيخ قبلان: قرار سوريا فتح معبر نصيب خطوة ايجابية مشكورة تنعش الاقتصاد

رحب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان بـ”القرار السوري بفتح معبر جابر نصيب امام اللبنانيين وصادراتهم، في خطوة ايجابية نقدرها ونشكر الحكومة السورية عليها، ونحرص على ان يتلقفها لبنان بتعزيز التعاون والتنسيق المشترك بين الدولتين الشقيقتين”، متمنيا ان “تفتح كل المعابر السياسية بين العرب والمسلمين وتزول اسباب التباعد في ما بينهم”.

ورأى ان “هذه الخطوة تنعش الاقتصاد اللبناني وتدعم القطاعات الانتاجية ولا سيما الزراعية منها، مما يحتم ان تزيد الدولة من تقديماتها لكل القطاعات الانتاجية وتوفر الدعم المطلوب والتسهيلات اللازمة للنهوض بالاقتصاد الوطني المنهك بفعل السياسات الخاطئة التي اغرقت لبنان في الديون”.

وشدد على “ضرورة ان يسهم لبنان في عملية اعادة اعمار سوريا من منطلق انه الدولة الشقيقة والاقرب اليها، فيكون محطة ومقرا لاعادة الاعمار، وعلى الدولة ان تشجع مواطنيها للاستثمار في بلد شقيق تربطه بلبنان علاقات الاخوة والصداقة على مستوى الشعبين والدولتين”.