المفتي قبلان دعا لوقف التصارع على المغانم النفطية: من يهمه الوطن لا تعنيه الحصص

اعتبر المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان في خطبة الجمعة ان مسألة “تشكيل الحكومة، لا تزال تترنح تحت وطأة المعايير والضغوطات الدولية والإقليمية،  في حين أن الناس لم تعد تعرف ما الذي يجري في هذا البلد، وعلى أي مسار توجه أمور اللبنانيين، الذين يرزحون تحت عبء الهموم المعيشية”.

وقال: انه لمن المعيب جدا أن يكون البلد بأدق الظروف، وأصعب الحالات، وأهل السلطة فيه يحاولون بإجراءات خفية وضع اليد على الثروة النفطية التي هي ملك الناس، وحق من حقوقهم، ولهذا نحذر من سرقتها، ونهبها، وتجييرها إلى حيتان المال”.

واضاف المفتي قبلان “كفى تزويرا للواقع وتشويها للحقائق، لأن من يهمه الوطن لا تعنيه الحصص، ومن كان قلبه على الناس لا يفاوض على المناصب”.