الميدل إيست اعتذرت من ركاب الرحلة إلى مصر: التأخير كان خارجا عن إرادتنا

اعتذرت إدارة طيران الشرق الأوسط ال”ميدل إيست”، من ركاب الرحلة 305 التي كانت متجهة إلى القاهرة عند الثانية عشرة والنصف ظهر اليوم، معلقة على الخبر الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي عن إنزال ركاب الطائرة، بسبب الاضطرار إلى الاستعانة بها من أجل الرحلة الرسمية لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون إلى نيويورك، بالتأكيد أن الأمر كان خارجا عن إرادتها. وأعلنت انها بذلت قصارى جهدها “من أجل تأمين سفرهم على متن رحلة مسائية أخرى إلى وجهتهم المقصودة”.