الحزب الحاكم في تركيا: تركيا وروسيا تبحثان خيارات طرد الإرهابيين من إدلب

صرح المتحدث الإعلامي لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، عمر تشيليك، اليوم الجمعة، بأن تركيا وروسيا تدرسان آلية تنفيذ الاتفاق حول إدلب، فيما يخص طرد أعضاء الجماعات الإرهابية.

وقال تشيليك للصحفيين: “اتفقنا مع روسيا على أنه سيتم سحب الأسلحة الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح في إدلب قبل 15 تشرين الأول/أكتوبر. سيتم طرد الإرهابيين من إدلب بهذا الشكل أو بأي شكل آخر، كيف سيكون هذا؟ هذه المسألة على جدول الأعمال. وسنبحث مع الشركاء في خيارات مختلفة”.

هذا وكان رئيسا روسيا وتركيا، فلاديمير بوتين ، وطيب أردوغان، قد اتفقا خلال قمتهما في سوتشي، على إنشاء منطقة منزوعة السلاح على طول خط التماس بين المعارضة المسلحة والقوات الحكومية في محافظة إدلب السورية، حتى 15 تشرين الأول/أكتوبر، ووقع وزيرا الدفاع في البلدين مذكرة بشأن استقرار الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب.

وفي وقت سابق، قال وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، إن المذكرة المتعلقة بإدلب تفترض سحب الأسلحة الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح، حتى 10 تشرين الأول/أكتوبر، والإرهابيين – حتى 15 تشرين الأول/أكتوبر.