لحود التقى وفدا سوريا: إنتصار سوريا يعني انتصارا للحق

إستقبل الرئيس العماد اميل لحود في دارته في برج الغزال، وفدا من الجمهورية العربية السورية ضم عضو مجلس الشعب السابق المحامي محمود بلال والإعلاميين محمود الصالح وقاسم رمضان والمهندسة هدى زغيبة وهيام عربي وأحمد وليد.

ورحب الرئيس لحود بالوفد الضيف واكد ان “سوريا قد حققت الانتصار على الارهاب من خلال هذا التناغم بين الشعب والجيش والقائد، وانتصار سوريا يعني انتصارا للحق في مواجهة الباطل وتأكيدا جديدا على اندحار المشروع الامبريالي التي تسعى اليه اسرائيل وتنفذه الولايات المتحدة الاميركية”.

وأكد اعضاء الوفد انهم “في هذه المسيرة يؤكدون على حقيقة ما يمثله الرئيس لحود من الرجولة والكرامة والحنكة السياسية والذي بفضل مواقفه البطولية استطاعت المقاومة اللبنانية ان تحرر كل لبنان وتقضي على اسطورة الجيش الذي لا يقهر وتحققت معادلة جديدة في المنطقة كان للرئيس لحود الدور الابرز في وجودها وهي المعادلة الذهبية الجيش الشعب المقاومة وهو الذي تنبأ منذ بداية هذه الحرب على سوريا بالانتصار للدولة السورية ضد الارهاب وكسر كل محاولات الدول للنيل من محور المقاومة”.