الشيخ علي دعموش: لابتكار حلول للعقد وتشكيل الحكومة في أسرع وقت

شدد نائب رئيس المجلس التنفيذي في “حزب الله” الشيخ علي دعموش في خطبة الجمعة على أن “لبنان بفضل دماء الشهداء ومعادلة الردع مع اسرائيل والمعادلة الثلاثية، الجيش والشعب والمقاومة، محصن بالأمن والإستقرار الى حد كبير، واليوم بات اكثر حصانة بعد كلام الامين العام بالأمس في اليوم العاشر من محرم، لأنه كرس معادلة الردع مع العدو الصهيوني وزاد من مخاوفه وقلقه وارباكه، وبات على الاسرائيلي بعد هذا الكلام القاطع أن يفكر طويلا في تداعيات ونتائج أي حرب يشنها على لبنان على كيانه ووجوده”.

ورأى أن “لبنان الذي يعزز خطاب الأمين العام بالأمس من حصانته على الصعيد الأمني بحاجة الى حكومة والى مؤسسات حقيقية تقوم بدورها في معالجة الأزمات المتعددة التي يعانيها المواطن والمجتمع”، داعيا الى “ابتكار حلول للعقد الحكومية وإعادة فتح الأفق لتشكيل الحكومة بأسرع وقت، لأن للمراوحة سلبيات وأضرارا قد لا تقتصر على الوضع الإقتصادي والمالي والمعيشي بل قد تتعداها لإلحاق الضرر بالإستقرار السياسي وبالوضع الأمني في البلد”.