اجراء مناورات “الاقتدار العاشورائي” في سيستان وبلوجستان

بدأت مناورات الاقتدار العاشورائي لقوات فرقة محمد رسول الله (ص) صباح الأربعاء في سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران، بكلمة السر “يا أباعبدالله الحسين (ع)”، وذلك بحضور قائد سلاح البر لحرس الثورة الإسلامية وقائد مقر القدس لسلاح البر للحرس الثوري – جنوب شرق وكذلك ممثل الولي الفقيه في سيستان وبلوجستان. وقال قائد سلاح البر للحرس الثوري العميد محمد باكبور في مستهل هذه المناورات إن “محافظة سيستان وبلوجستان تتمتع اليوم بأمن جيد بحيث أنها كانت خلال السنوات الأخيرة من أكثر محافظات البلاد امناً”. واضاف أن “المناورات في سيستان وبلوجستان تختلف عن سائر مناطق البلاد لأن قوات التعبئة في هذه المحافظة هم في مناورات حقيقية بشكل دائم”.

كما تحدث ممثل الولي الفقيه آية اهيم عباس علي سليماني، قائلاً إن مؤشر الأمن في هذه المحافظة هو في اعلى مستوياته. اما قائد فرقة سلمان في سيستان وبلوجستان العميد امان اهان غشتاسبي فقال إن هذه المناورات “تجري تحت شعار الوحدة والصمود والتقدم في المجالين الأمني والجهادي في هذه المحافظة”. واضاف أنه “في البعد الامني تجري مناورات الاقتدار العاشورائي في ارجاء سيستان وبلوجستان يومي التاسع والعاشر من محرم الحرام”. واوضح أن “من اهداف من هذه المناورات هو ارساء النظام والأمن في ايام العزاء الحسيني ومواجهة تحركات المجموعات الارهابية وحماية الحسينيات وتنفيذ دوريات أمنية وتيئيس العدو وتعزيز القوات الفاعلة”. واوضح ان 60 كتيبة من الأخوة والأخوات تشارك في هذه المناورات.