“الجهاد الإسلامي”: الجماهير الفلسطينية تؤكد مدى استعدادها للتضحية من أجل القدس

أكد القيادي في حركة “الجهاد الإسلامي” في فلسطين يوسف الحساينة أن “الجماهير الفلسطينية اليوم ستخرج كما كل جمعة للمشاركة في جمعة ثوار من أجل القدس والأقصى، في مخيمات العودة على حدود قطاع غزة، لتجدد ثقتها بمقاومتها في الذكرى 49 لحرق المسجد الأقصى المبارك من قبل الإرهاب الصهيوني”.

وأوضح الحساينة في حديث له الجمعة أن “الجماهير تتجهز منذ ساعات الصباح لتخرج بمئات الالاف لتؤكد لهذا العدو أنها باقية متجذرة فوق أرضها، ولا يرهبها عدوانه وعيده وأنهم مستمرون في مسيراتهم حتى تحقيق الأهداف المرجوة”.

وأضاف القيادي الحساينة “نقول للعدو الصهيوني والعالم وخاصة لهذه الإدارة الامريكية المتصهينية بأن القدس هي رمز وجودنا وكرامتانا، وهذه الجماهير الفلسطينية تؤكد مدى استعدادها بالتضحية والفداء من أجل القدس”.