السيد فضل الله: لمعالجة جذرية لمعضلة الكهرباء

دعا السيد علي فضل الله، في خطبة الجمعة،”القوى السياسية أن تأخذ بعين الاعتبار مسؤوليتها تجاه مواطنيها الذين ائتمنوها على القيام بشؤونهم ومصالحهم، وهم ليسوا أحرارا في إهمالها أو عدم القيام بها”.

ودعا ” إلى معالجة جذرية لمعضلة الكهرباء، وإن لم يمكن معالجتها، فلا بد من النظر جديا في التخفيف من وقعها على كاهل المواطنين وعدم تركهم فريسة أصحاب المولدات، الذين أصبحوا يمثلون موقعا مؤثرا له شروطه غير المبررة”.

وتابع : “نقف أمام ما جرى من سجالات حادة في مواقع التواصل في الأيام السابقة، لندعو كل من هو في موقع المسؤولية إلى النظر بعين الاعتبار إلى معاناة المواطنين، والإصغاء إليهم بكل مسؤولية، وإلى الإجابة على الكثير من التساؤلات التي طرحت من قبلهم،