جبهة العمل: قرار الدولة القومية اليهودية خاطئ ومرفوض

اعتبرت جبهة العمل الاسلامي في لبنان في بيان أن “قرار الكنيست الاسرائيلي بالمصادقة على قانون الدولة القومية اليهودية خاطئ ومرفوض ومدان وهو قرار عنصري بامتياز ويدل على مدى العنجهية والعقلية الصهيونية المتحجرة التي لا ترى إلا نفسها ولا تعترف بالآخرين فضلا عن ادعائها زورا وبهتانا بالمساواة والديموقراطية والعدالة الانسانية فدويلة العدو الصهيوني هي دويلة غاصبة ومحتلة لآرض فلسطين ولا يجوز لأي حال من الأحوال اعتبار فلسطين أرضا لليهود الصهاينة كما نص القرار من أن اسرائيل هي الموطن التاريخي للشعب اليهودي وأن القدس عاصمتها الموحدة”.

وأشارت الجبهة في بيانها إلى مدى”فجور وحقد وعنصرية قرار الكنيست”، لافتة إلى أن “قانون الدولة القومية لا يشير أيضا إلى قيم العدالة والمساواة والديموقراطية، بل هو يخفض أيضا من مرتبة اللغة العربية كإحدى اللغات الرسمية”، مشيدة “بالنواب العرب الرافضين لهذا القرار الجائر والذين مزقوه علنا داخل الكنيست”، معبرين عن “رفضهم له واشمئزازهم وعدم شرعيته”.