الجيش السوري يدخل مدينة طفس بريف درعا

دخلت وحدات من الجيش السوري مدينة طفس بريف درعا الغربي وسط ترحيب كبير من الأهالي بعد انضمام المدينة إلى المصالحة وتسليم المسلحين أسلحتهم.

وأفادت وكالة سانا من مدينة طفس بأنه تم رفع علم الجمهورية العربية السورية فوق مبنى مجلس مدينة طفس شمال غرب مدينة درعا بنحو 13 كم بعد انضمامها إلى المصالحة وانتشار وحدات من الجيش العربي السوري فيها.

ولفتت سانا إلى أن حشودا كبيرة من أهالي المدينة قاموا باستقبال عناصر الجيش وشاركوا في رفع العلم الوطني في المدينة إيذانا بإعلانها آمنة مستقرة بعد استسلام المجموعات المسلحة وتسليم أسلحتها تحت ضغط العملية العسكرية التي يخوضها الجيش لإنهاء الوجود الإرهابي في محافظة درعا.

وفي تصريح للصحفيين من داخل مدينة طفس أكد محافظ درعا محمد خالد الهنوس أن: درعا تسير في الطريق الصحيح نحو انهاء الوجود الإرهابي فيها” مبينا أن أكثر من 80 بالمئة من مجمل مساحة درعا تم تحريرها من الإرهاب سواء من خلال المصالحات أو العملية العسكرية التي يخوضها الجيش العربي السوري ضد الإرهابيين.