دي ميستورا أعلن عن محادثات لوضع دستور جديد لسوريا

قال الموفد الدولي الخاص الى سوريا ستافان دي ميستورا، اليوم، إنه “سيسعى الى بدء العمل على وضع دستور جديد للدولة” خلال سلسلة اجتماعات في الاسابيع المقبلة.
وقال دي ميستورا للصحافيين انه “يعتزم الاجتماع بمسؤولين كبار من روسيا وايران وتركيا في الامم المتحدة يومي الاثنين والثلثاء”.
وسيجري ايضا محادثات مقررة في الامم المتحدة الاسبوع التالي، مع موفدين من بريطانيا وفرنسا والمانيا والاردن والولايات المتحدة والسعودية.
وتهدف المحادثات الى تشكيل لجنة لصوغ دستور جديد لما بعد الحرب، وهي مساع طلب من الامم المتحدة تسهيلها.
واعتبر دي ميستورا إن المضي نحو دستور جديد هو “حجر اساس رئيسي لعملية سلام يعاد تنشيطها” لانهاء حرب مدمرة مستمرة منذ أعوام.